يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > الساحات العامة > الساحة العامة

الساحة العامة مخصصة للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه والمنوعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-19-2011, 11:22 PM   رقم المشاركة : 1
قصتي مع صندوق التنمية العقاري وكتابة عدل الأولى بجدة


 

قصتي مع صندوق التنمية العقاري وكتابة عدل الأولى بجدة
( ايها القارئ الكريم إذا كنت مشغولا فلا تقرأها ودعها حتى يكون وقتك مناسبا )
أيها الإخوة الكرام قصتي هذه ليست من نسج الخيال ولا والله لم أبالغ ولم اقل إلا الحق والله على ما أقول شهيد .
اقترضت قرضا من صندوق التنمية العقاري وانتظمت في سداد الأقساط بالتعاون مع أخي الحبيب علي بن حسن حتى أتممنا السداد ولله الحمد وقد شملنا فضل الله ثم فضل خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله في العفو من سداد بعض الأقساط أسوة ببقية من اقترض من الصندوق أمد الله في عمر مليكنا المحبوب وأطال عمره ورزقه البطانة الصالحة .
وعند اكتمال السداد راجعت الصندوق لمنحي شهادة سداد أراجع بها كتابة عدل لفك رهن صك الأرض التي بنينا عليها منزلنا وكنت أظن أن ذلك لن يأخذ مني زمنا طويلا فتقدمت وطلب مني الموظف المختص صورة الصك وصورة البطاقة وأرفق الموظف بها بيانا( برنت ) تثبت سدادي للأقساط وقال تراجعنا بعد شهرين واخبرني بان معاملتي سترفع للرياض وأعطاني رقما للمراجعة ، وبعد شهرين راجعت الموظف المختص واخبرني بأنها أي المعاملة ستحال لكتابة عدل وكنا في بداية شهر رمضان لهذا العام وقال بعد خمسة عشر يوما اتصل بنا هاتفيا لنعطيك رقم إحالتها ، اتصلت هاتفيا بالصندوق وفعلا أعطاني الموظف المختص رقم الإحالة .
انطلقت إلى كتابة عدل الأولى بجدة فسألت الموظف المختص بالاستعلامات فدلني على شباك رقم 2 فأخذت رقما واستبشرت وظننت أن الإجراءات ميسرة وسريعة وانتظرت دوري ثم تقدمت للموظف المختص والذي اخذ مني الصك وقال : بعد ساعتين راجع شباك رقم 8 لاستلام الصك فازداد فرحي وحمدت الله أن معاملتي ستنتهي بهذه السرعة وبعد ساعتين مررت على شباك رقم 8 واستلمت الصك وكانت خيبة الأمل حيث تبين إن تلك هي الخطوة الأولى على درب طويل وطلب مني مراجعة كاتب عدل ( أحتفظ باسمه ) في الدور الرابع وهناك استقبلني موظف فامرني ( نعم لم أخطئ امرني فالكل يأمر هناك ) أن أراجع قسم الوارد تحت ولم يزد على ذلك فاكتشفت بعد السؤال أن تحت تعني الدور الثاني ، وعند مراجعة الوارد اخبرني الموظف بأن خطاب صندوق التنمية لم يصل رغم أن خطاب زميل لي كان يرافقني وأحيل خطابه مع خطابي في نفس اليوم وصل فحاولت عبثا أن يتأكد فقال لا فض فوه : تعال بعد يومين أو ثلاثة ربما نجد الخطاب ، وبعد ثلاثة أيام راجعته أي يوم 23 / 9 / 1432هـ فاخبرني أن الخطاب لم يصل ، فتوسلت إليه ورجوته أن يبحث عن الخطاب فقال : انتظر حتى يأتي الموظف المختص فانتظرت مقدم الموظف الميمون وفعلا حضر وفقه الله وبعد البحث وجد خطاب معاملتي .. أتدرون أين وجده ؟ وجده مع معاملات أخرى عند أقدامه الكريمة مرميا على الأرض والغريب انه وصل في نفس التاريخ الذي وصل فيه خطاب صاحبي وكان موجودا من اليوم الذي راجعت كتابة عدل فيه ، فتوسلت وترجيت ذلك الموظف أن يستعجل في تكملة إجراءاته فقال عندما يأتي المراسل سيذهب به عند الريس لتوقيعه فطلبت منه أن يعطيني الخطاب لتوقيعه من رئيس كتبة عدل أو يستعجل المراسل فامرني بالانتظار ، وطال انتظاري ولم يحضر المراسل ولم يرسل الخطاب فما كان مني إلا أن ذهبت لمدير الإدارة وأخبرته فكتب لي ورقة صغيرة نصها بالحرف الواحد : الأخ فلان ( اسمه لدي ) للإفادة ولم يكتب اسمي ولا الموضوع ، فذهبت بورقتي لمن كتبت له وسألني عماذا أفيده قلت عن سبب وجود معاملتي عند رجلي زميلك ولماذا لم يرسلها للريس للتوقيع ، فما كان من الموظف عندما سمع الحديث إلا أن التفت إلى المراسل والذي كان يجلس خلفه وأعطاه المعاملة وكتب ردا على مديرا لإدارة وعلى نفس القصاصة أرسلت معاملته إلى الصادر ولم يهتز منه شعرة واحدة فذهبت إلى الصادر في الدور الرابع فقال : سترسل للريس للتوقيع قلت اعطني المعاملة وخذ رخصة القيادة رهنا حتى أعود إليك أسوة بمراجع قبلي فوافق ونزلت بها مسرعا ولكن للأسف لم أجد الريس وقيل لي بأنه نُقل فاسقط في يدي وعدت خائبا إلى الموظف وكان لديه مراسل قال : اعطني المعاملة وانتظرني وفعلا ذهب ذلك المراسل بمعاملتي وعاد بها دون توقيع واخبرني بأن الريس نُقل وطلب مني الحضور يوم 25 أي في اليوم الأخير من الدوام ، فراجعتهم ورهنت رخصة قيادة السيارة لديه وأخذت معاملتي إلى الريس ليكتب عليها كاتب العدل فلان ويوقع وذهبت بها جريا إلى مدير مكتب كاتب عدل المحال إليه المعاملة وطلب مني الدخول بها إليه فتفحصها وسألني عدة اسئلة وطلب مني العودة بها إلى الموظف المختص والذي تكرم باستلامها وقال تعال بعد العودة من الإجازة أي بعد عيد الفطر بأسبوعين ‘ وفعلا راجعته بعد العيد أنا وزميلي والذي أشرت إليه سابقا وكان ذلك في يوم الاثنين الموافق 21/ 10 / 1432هـ الساعة العاشرة والنصف فامرنا بالجلوس نعم بصيغة الأمر لأنه كان يتناول فطوره أمامنا وثناء ذلك دخل زميل له وبيده جواله يقرأ فيه بعض ما أرسل إليه فلما انتهى من تناول الفطور تكرم بالبحث عن الصكوك وسلمها لنا وطلب منا مراجعة الريس بعد أن وقعنا على الاستلام وبعد أن كُتب على الصكوك ما يفيد بفك الرهن ورصع الشرح بعدة تواقيع فذهبت وصديقي لختمها من الريس فوجدناه الشخص المبتسم الوحيد جزاه الله عنا خيرا وختم الصكوك وخرجنا من عنده سالمين وقد استغرقت المعاملة ما يقارب أربعة اشهر بما فيها المدة التي بقيت فيها في صندوق التنمية ليكتب عليها عبارة تثبت فك الرهن بعد سداد الأقساط !!!
أخواني الكرام : لا اقصد التشهير بأحد أو التقليل من شأن احد معاذ الله ولكنني وجدت خللا ورغبت تسليط الضوء عليه لتلافيه ليس في كتابة عدل بل في جميع إداراتنا ، وأنا اعلم أن من بين أعضاء هذه الساحات وقرائها مسؤولون وقاده ولعلهم يتلافون الأخطاء إن وجدت في إداراتهم وأود أن أتساءل بعض التساؤلات لتوضيح ما أصبو إليه ولا أريد إجابة :
• هل يتطلب رفع المعاملة ونحن في عصر الحاسب الآلي والنت والوسائل الحديثة من فرع صندوق التنمية بجدة إلى الرياض طالما المعلومات متوفرة كاملة لديهم بدليل أنه طبع بيانات تثبت سدادي لجميع الأقساط ويستغرق ذلك قرابة ثلاثة اشهر لتبعث إلى كتابة عدل ؟
• ألا يمكن اختصار إجراءات فك الرهن في كتابة عدل بحيث يفعل الحاسب الآلي خاصة ونحن في عصر التكنولوجيا الحديثة ؟
• ألا يحاسب الموظف الذي لا يهتم بمعاملات الناس كهذا الذي وجدت معاملتي عند رجليه .
• هل تناول الموظف فطوره أمام المراجعين امرا مقبولا ؟
• ماهي الحكمة من توقيع رئيس كتابة عدل على المعاملات الواردة وإحالتها من قبله إلى كاتب العدل المختص ألا يمكن بعثه له مباشرة من قبل الوارد ؟
• هل رهن رخصة المراجع الذي تسلم له معاملته أو استمارة سيارته أمرا مقبولا ؟ ولماذا لا ترسل المعاملة فورا إلى لجهة المختصة ؟.
• لدي تساؤلات كثيرة ولكن في فمي ماء .
• لماذا لا يرد المسؤول السلام على من يدخل مكتبه مسلما علما بأن رد السلام واجبا ؟
ربما يقول قائل أنت كنت مسؤولا عن الشؤون الإدارية والمالية فماذا فعلت عندما كنت على رأس العمل ؟ وأنا لا أريد الحديث عن نفسي ولكن اسألوا من تعرفون ممن عمل معي وكثير منكم يعرف إدارتي التي كنت اعمل بها وبيننا أعضاء يعرفون ذلك جيدا .
• مما عمق جرحي أنني شاهدت إحدى حلقات الرجل المبدع احمد الشقيري في رمضان وكانت عن إجراءات بيع ارض واستخراج صك لها في دبي حيث لم يستغرق ذلك أكثر من عشرين دقيقة ؟!!!
السنا مثلهم ؟ وإمكاناتنا اكبر من إمكاناتهم ؟ ولدينا رجال اكفياء ( هكذا تكتب ولا نقول أكفّاء لأن أكفّاء معناها عميان لكن نقول أكفاء أو اكفياء ) ومليكنا المفدى يطلب من المسؤولين الاهتمام بامور الناس ويأمر بخدمتهم ؟ بل يقدم كل الدعم والتشجيع لكل مبدع فلماذا لا نكون مثلهم ؟
أرجو المعذرة فقد أطلت وجلبت لكم الملل والكآبة فأرجو المعذرة .
ولكم خالص تحياتي وتقديري .


 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 09-19-2011, 11:49 PM   رقم المشاركة : 2

 

حقيقة ما أشرت إليه يا أخ عبد الجميد شيء يندى له الجبين .. وكلما مرت الأيام تجد تعقيدات أكثر .. ولا يوجد سبب واضح سوى التخلف الذي يضرب بأطنابه في الإدارات الحكومية .. حيث لا يوجد عقليات ناضجة تخطط وتعمل على مصلحة المواطن .. ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
بالنسبة لك عليك أن تحمد الله على أن صكك سلم من أرجل الموظف الخائب .. ولو اختفى الصك لبقيت مديونا للحكومة إلى يوم القيامة .. ونصيحتي لك لا عاد تفكر بشيء من الإدارات الحكومية .. لو يجون إلى حد بيتك بيعطونك قرض مؤجل أو أي خدمة لا تقبل أي شيء أبدا .. خلونا على راتبنا التقاعدي .. وفكونا من شر أمثال تلك الإدارات
حفظك الله .. وسلمك من كل مكروه ومن كل موظف وإدارة خائبة

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2011, 12:51 AM   رقم المشاركة : 3

 

.

*****

حيا الله أبو ياسر في موقع المراجع والمتأمل بعد سنوات طويلة من الخدمة في القطاع الحكومي وخاصة في قطاع التعليم العام

لا شك أن أدارتنا الحكومية تحتاج إلى التغيير والتطوير والانتقال إلى الإدارة الإلكترونية وقبل ذلك نحتاج لإدارة متخصصة لمقاومة التغيير

قبل فترة كنا نناقش مع احد المسئولين بعض الإجراءات وهل هي من صلب النظام أو أنها اجتهادات فكان الجواب المثال التالي:

النظام هو اللون الأحمر الموضح في الصورة



أما الألوان المحيطة باللون الأحمر فهي التعقيدات التي صنعها الممارسين لهذا النظام وتوارثها الآخرين دون العودة إلى أصل النظام بل زادوا عليها فأصبحت جزء من النظام المتوارث

والأسباب كثيرة ومنها الحرص , الخوف , الرياسه , الأنا , .....ألخ

شخصياً اعتقد أن المهم في أي إدارة حكومية هو استخدام النماذج في العمل والأهم هو كتابة خطوات العمل في مكان بارز يشاهده الموظف والمراجع وعلى المسؤل توزيع الصلاحيات وتحديد المهام ورفض أي زيادة أو اجتهاد يهدف للتعقيد

وقد أعجبني أسلوب العمل المتبع في إدارات الأحوال المدنية رغم كثرة المراجعين

واحمد الله على سلامة صك الملكية ولك خالص التحية والتقدير

*****

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2011, 06:12 AM   رقم المشاركة : 4

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بن ناصر مشاهدة المشاركة
حقيقة ما أشرت إليه يا أخ عبد الجميد شيء يندى له الجبين .. وكلما مرت الأيام تجد تعقيدات أكثر .. ولا يوجد سبب واضح سوى التخلف الذي يضرب بأطنابه في الإدارات الحكومية .. حيث لا يوجد عقليات ناضجة تخطط وتعمل على مصلحة المواطن .. ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل
بالنسبة لك عليك أن تحمد الله على أن صكك سلم من أرجل الموظف الخائب .. ولو اختفى الصك لبقيت مديونا للحكومة إلى يوم القيامة .. ونصيحتي لك لا عاد تفكر بشيء من الإدارات الحكومية .. لو يجون إلى حد بيتك بيعطونك قرض مؤجل أو أي خدمة لا تقبل أي شيء أبدا .. خلونا على راتبنا التقاعدي .. وفكونا من شر أمثال تلك الإدارات
حفظك الله .. وسلمك من كل مكروه ومن كل موظف وإدارة خائبة


حياك الله يا ابا فيصل :
كم انا سعيد أن ارى مداخلتلك تتصدر المداخلات ويكون ترتيبك الاول كعادتك المحببة حيث تعشق الطليعة والقمم دوما وفقك الله وأدام عليك فضله .
اخي الكريم كلما شاهدت التقدم والرقي فيما حولنا من الدول وخاصة التي بدأت بعدنا او تلك الدول التي كنا نمد لها يد العون واصبحت هي تمد يد العون لدول اخرى وخير مثال على ذلك دولة ماليزيا وما فعله ذلك الرجل العظيم مهاتير محمد حيث انتشلها من القاع وجعلها في القمة افرح لهم خاصة واتألم لوضعنا واقول السنا مثلهم ؟ ولدينا امكانيات عظيمة ولدينا رجال قادرون على أن يفعلوا ما فعل مهاتير محمد واكثر ، وحكومتنا تحث على ذلك وقائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين يدفعنا دفعا ، فماهو عذرنا يا ترى ؟
شكرا لك اخي الكريم على مرورك من هنا ومداخلتك الكريمة لا عدمتك وتقبل خالص تحياتي وتقديري .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2011, 11:01 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
أحمد بن فيصل is on a distinguished road


 

عزيزي أبو ياسر

لا جديد... فما حدث معك هذا الشهر كان لي معه موعد شبيه قبل حوالي عشر سنوات

حيث ضربت موعدا مع كاتب عدل بجدة لإفراغ أرض ومعي وكالة عن الوالدة

فذهبت للشيخ يوم الاثنين بعد الظهر فقالوا راح يصلي ولم يأت بعد...

فجلست انتظره قال لي أحد الكتبة لا تتعب نفسك ترى ما يرجع بعد الصلاة

فجيئته من باكر وظللت أنتظره ... فقال نفس الكاتب ترى الشيخ مو جاي اليوم

أخذ إجازة الثلوث والربوع ... راح ديرته وهو من أهل الساحل... قلت يعني أجيه السبت

قال تعال الأحد أحسن لأنه غالبا إذا راح الديرة ما يجي السبت ...قلت يوووووووه

رجعت لرئيس كتابة العدل المبجل وقلت له أرجوك رجاء خاص موضوعي مستعجل والشيخ لديه ظروف فأرجو التكرم بتحويل موضوعي لشيخي آخر

( قعدت خمس دقايق أحفظ هذه العبارة بعد ما علمني بها الكاتب الخاص به لأنه قال لي روح لرئيس كتابة العدل وقل له رجاء خاص موضوعي مستعجل.....الخ)

رحت لرئيس كتابة العدل وسمعت له اللي حفظته وما قصر جزاه الله خير وحولني على شيخ آخر

دخلت على الشيخ الآخر ووجدت الغرفة مليانة من الجالسين والواقفين لأنه كل واحد من المراجعين معاه أربعة اثنين شهود واثنين مزكية يعني معاملتين والحاضرين اكثر من اثنعش

وجدت الشيخ الآخر يكلم بتلفون المكتب في بداية انتشار الجوالات والموضوع الذي يتحدث به يتعلق بأحد أصدقائه حيث داهمت الهيئة منزله المؤجر لجماعة كانت تصنع المسكر بالفيلا

فظل الشيخ الآخر لا جزاه الله خير ينصحه بأن لا يؤجر بيته لمن لا يعرفه حيث تبرع بتلقينه مجموعة من الشروط الواجب توفرها في المستأجر ومنها مما أذكره ألا يكون حليق ولا يضع الدش

ولا يدخن ...إلى آخر ذلك من التعليمات .... وفي أثناء المحادثة التي امتدت لأكثر من نصف ساعة وأنا حاضر لأنه بدأها قبل أن أتشرف بالمثول بين يده وأنا وصلت مع المداهمة كيف تمت

المهم في أثناء ذلك رن جهاز جوال... فففتح الدرج الخاص به ورفع جواله فنظر فيه فإذا المكالمة ليست له... فوضع يده على سماعة الهاتف بعدما استأذن من محدثه وقال للحاضرين من اللي دق جواله

فرد أحد الجداويين الكبار في السن أنا.... أنا....يا شيخ معليش ...معليش... فقال له برا ....برا ...فرد حاضر... حاضر.... والجميع مطرق لا يستطيع أن يتكلم وتبعت الشيبة بنظري حتى خرج من الغرفة

وانتهت المكالمة بعدما سوم بكبدنا .وأنهى الموضوع الأول عنده ثم نظر إليّ وقال أيش عندك قلت له طال عمرك مبايعة وهذه وكالة عن أمي وبدأت أشرح قال هات الوكالة وقراها وقال خل الوالدة تجي

قلت ما تقدر وانا وكيل عنها قال لازم تجي قلت ماتقدر يا أيها الشيخ الآخر والمصعد هنا عطلان و..... قال انت من فين تفهم؟ فسكت لأني الحقيقة ما أدري من فين أفهم.

رجعت لرئيس كتابة العدل وسمعته الكلام الأول اللي حفظته لكني أضفت في آخره ...رد لي الموضوع عند الشيخ الأول إن شاء الله ما يداوم إلا بعد سنة

فضحك الشيخ وتهلل وجهه وبدت أساريره فأيقنت حينها أن الأمور بخير وأنه علينا فقط الصبروقال تعال الأسبوع الجاي.... قلت ياشيخ موضوعي مستعجل

فقال قولة ذهبت مثلا بين الناس كلكم مستعجلين مين اللي ما هو مستعجل ونحن لا نستطيع ان نرضي كل واحد فالعمل مسؤولية وأمانة



هذا قبل عشر سنوات يا أبو ياسر ويبقى الحال على ماهو عليه وعلى المتضرر الرجوع للقضاء

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2011, 12:00 PM   رقم المشاركة : 6

 

ما حصل لك يا أبا ياسر حصل لي وزيادة ، أنت بعد أربعة أشهر أنقضى غرضك
أما أنا فبعد أكثر من سنة رجعت بخفي حنين :
كان عندي قطعة أرض هي حصيلة العمر أردت أن أقسمها لأبيع واحدة عل ثمنها
يساعدني في عمارة الأخرى حيث أن مساحتها تقارب ألفا ومئتي مترا وبقيت
كالكرة بين البلدية ومكتب التخطيط وكلما اقتربت من القمة ردوني إلى البداية
في الطلبات وأؤكد لك يا أبا ياسر أنهم يعرفون منذ البداية بالطلبات المفروض
تقديمها ولكنها الأيادي السفلى تأبى الارتفاع من أحضان الرذيلة .
أشار علي أحد الخبيرين في هذا المستنقع ( بأن أدهن السير حتى يسير )
فقلت معاذ الله وها أنا لي أكثر من ثلاث سنين بالكاد أنتهيت من العظم
ماذا نقول يا أخ عبد الحميد كل منا في فمه ماء إن لم يكن حجرا وحسبنا الله ونعم الوكيل .
لك تحياتي ولجميع الأعضاء حيث أني كنت في الباحة منذ شهر شعبان .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2011, 12:19 PM   رقم المشاركة : 7

 

حياك الله يا ابا توفيق تراحيب المطر في الديرة واشباهها وليس في جدة .
الإدارة الالكترونية حلم يراود كل مخلص وإن كان تنفيذها ليس مستحيلا إذا تم التخلص من مقاومات التغيير والذين عانينا منهم الكثير وهؤلاء لايريدون التغيير لاسباب منها مايأتي :
1 ـ يحفظ بعض التعليمات والانظمة ولا يسطيع حفظ غيرها ولا يرغب الرجوع إليه اما كسلا واما غباء فذاكرته لم تعد تعي شيئا .
2 ـ احتكار السلطة من خلال ما يحفظ من تعليمات عفى عليها الزمن ولم يخبر بها غيره ليبقى هو الوحيد الفاهم ولا بد من الرجوع إليه ، واشبهه بالغثى الذي يحول دون جريان الماء بانسياب ، ولا سبيل لانسياب الماء الا بابعاد ذلك الغثى ، وفي ظني أن الخطوة الاولى للتغير هي التخلص من مقاومات التغيير او تحييدهم .
3ـ تعود على عادات معينة يصعب عليه تغييرها او التخلص منها ، والحل التخلص منه هو وعاداته .
اشرت حفظك الله إلى النماذج وهي من الطرق الجيدة لتخفيف وطأت الروتين خاصة إذا اختصرت وهذه طبقناها في تعليم جدة وحلت الكثير من العقد .
واشرت ايضا إلى تدوين خطوات العمل وابرازها في مكان يقرأه الجميع وهذه خطوة تشكر عليها إدارة الاحوال المدنيه والجوازات وهي خطوة إلى الامام واتمنى أن تتبعها فكرة الإدارة الالكترونية .
شكرا لك ايها الحبيب على مرورك ومداخلتك التي اثرت الموضوع خاصة وانك من اصحاب الخبرة ومن ممارسي العمل الإداري والمالي ولديك الكثير وفقك الله واعانك .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 09-20-2011, 01:30 PM   رقم المشاركة : 8

 

في كل دائرة خدمية يا أبا يأسر مثل البلدية وكتابة عدل التي يفترض فيها حسب تسميته أن تكون مثالية في التعامل ولكنهم مع الأسف تلحفوا بعباءة الدين لأضفاء هالة مزيفة من ما يعتقدون أنه وقار وهو في الواقع كبر لزوم إضفاء شيء من الرهبة على شخصيته ومثل ماتفضل أبو صالح اليد السفلى تضل سفلى وما العقد الروتينية التي أزدادت تعقيداً في عهد الفسدة والذي هم الآن تحت المحاكمة إلاً لتضل هذه الأيادي السفلى مستفيدة من هذا التعقيد حتى عندما يشعر المراجع بالملل يأتون وسطاء وهم أيضاً متلحفين بالدين من لحى معفاة وثياب مقصرة وغترة بدون عقال وهم في الغالب غير سعوديين وعن طريق مكاتب العقار تتم الصفقات المشبوهة وهكذا بأذن الله في عهد ملكنا الصالح وأمير منطقة مكة المكرمة المخلص والأمل معقود عليه ليقضي على بؤر الفساد في هذه الدوائر الفاسدة ...أعجبتني معاناة أحمد بن فيصل ودي يكون مغطوه بسنة مثل أبو صالح ..لكن نفذ بجلده .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2011, 06:17 AM   رقم المشاركة : 9

 

اضافتك يا ابا سهيل سلطت الضوء على جوانب اخرى مظلمة في مرفق حكومي هام يفترض ان يكون قدوة لبقية مرافق الدولة ويكفي مسماه ( كتابة عدل ) ومن المؤلم أن تصدر هذه المعاناة من هذا الجانب .
ما لفت نظري تلك التكشيرة التي تكاد تكون عامل مشترك بين منسوبي هذه الإدارات وتلك النظرة الفوقية للمواطن وكأنهم فوق البشر حتى السلام كما اسلفت لا يردونه على من يلقيه عليهم حسبنا الله ونعم الوكيل .
اتصل بي احد اقاربي واخبرني بأنه قرأ قصتي هذه التي سردتها عليكم وقال : سابخرك بموقف حصل لي مع احد كتاب العدل بجدة .
يقول قريبي هذا : أن والده طلب منه أن ينهي اجراءات فك الرهن عن صك منزلهم بعد سداد اقساط صندوق التنمية العقاري ، قال : فاخذت الصك ودخلت على كاتب عدل فنظر لي بعين يقدح منه الشرر ، وسألني وش عندك فاخبرته بما لدي فقال ضع الصك فوق المكتب وراجعني بعد شهر فترددت قليلا حيث لم يسجل في سجل ولم يعطيني ورقة مراجعة ولكني خرجت وتركت الصك ومرفقاته على مكتبه ، وبعد شهر عدت إليه وقابلني بنفس التكشيرة وسألني وش عندي قلت انا صاحب الصك الذي احضرته لك قبل شهر وتركته عندك لتفك رهنه . قال ففتح ادراج مكتبه وبحث عن الصك ومرفقاته فلم يجده وبكل برود قال مالك عندي شي ، قال فاسقط في يدي واحترت ماذا اقول لابي فلم تحملني قدماي فجلست على كنبة امامه وأنا في ذهول وليس لدي ما يثبت انني سلمته الصك ... قال : وبينما انا في حيرة من امري لفت نظري درج دولاب مفتوح قليلا تتدلى منه ورقة تشبه صك والدي قال : فعرفته من شكل طيه لأن والدي كان يبرمه برما ويضعه في حافظة خاصة به قال : فقمت وفتحت الدرج واخرجت الصك فإذا هو صك والدي ففرحت كثيرا وقلت له هذا هو ، قال : فاخذه مني وكتب عليه عبارة تفيد فك الرهن لم يستغرق منه دقيقة واحدة وختمه وسلمه لي ، قلت له خلاص قال : خلاص فاخذته منه وخرجت ولم اصدق ما حدث .
لاحظ يا ابا سهيل لم يستغرق الشرح دقيقة واحدة والموعد بعد شهر والصك ضايع .
شكرا لك يا ابا سهيل وجزاك الله عنا خيرا وتقبل خالص تحياتي وتقديري .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 09-21-2011, 11:10 AM   رقم المشاركة : 10

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رفيق الدرب مشاهدة المشاركة
ما حصل لك يا أبا ياسر حصل لي وزيادة ، أنت بعد أربعة أشهر أنقضى غرضك
أما أنا فبعد أكثر من سنة رجعت بخفي حنين :
كان عندي قطعة أرض هي حصيلة العمر أردت أن أقسمها لأبيع واحدة عل ثمنها
يساعدني في عمارة الأخرى حيث أن مساحتها تقارب ألفا ومئتي مترا وبقيت
كالكرة بين البلدية ومكتب التخطيط وكلما اقتربت من القمة ردوني إلى البداية
في الطلبات وأؤكد لك يا أبا ياسر أنهم يعرفون منذ البداية بالطلبات المفروض
تقديمها ولكنها الأيادي السفلى تأبى الارتفاع من أحضان الرذيلة .
أشار علي أحد الخبيرين في هذا المستنقع ( بأن أدهن السير حتى يسير )
فقلت معاذ الله وها أنا لي أكثر من ثلاث سنين بالكاد أنتهيت من العظم
ماذا نقول يا أخ عبد الحميد كل منا في فمه ماء إن لم يكن حجرا وحسبنا الله ونعم الوكيل .
لك تحياتي ولجميع الأعضاء حيث أني كنت في الباحة منذ شهر شعبان .


اشتقنا لك يا ابا صالح كثيرا واشتقنا لمواضيعك الشيقة وذكرياتك الممتعة متعك الله بالصحة والعافية .
استاذي الكريم صدقت حيث قلت ( الأيادي السفلى تأبى الارتفاع من أحضان الرذيلة ) ولكن املنا في الله ثم في مليكنا المحبوب عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله انه سيجتث هذا الفساد وستتغير الامور بمشيئة الله إلى الافضل وسننافس غيرنا بل سنكون افضل منهم بمشيئة الله وقدرته ونحن قادرون على ذلك ولدينا الرجال المخلصون ولا ينقصنا شيء ابدا .
شكرا لك استاذي الحبيب وشكرا على مداخلتك الكريمة .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir