يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي








العودة   ساحات وادي العلي > ساحات وادي العلي الخاصة > ساحة صدى الوادي

ساحة صدى الوادي المواضيع الخاصة بوادي العلي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-02-2008, 01:09 AM   رقم المشاركة : 1
عندما ذهب أهل الوادي بعروس لقرية الظفير


 



في أواخر عقد الستينيات هجرية تقريباَ راحوا أهل الوادي بعروس إلى قرية الظفير لرجل تجاوز الستين من العمر ممتلي الجسم أبيض البشرة اسمه محمد الجيلاني والعروس من المردد تقرب لصالح بن مردد وهي أيضا كبيرة في السن ووالدي رحمه الله كان من الذين ذهبوا مع العروس أول ليلة لأنه جمال ومن الذين ساهموا في حمل عفش العروس على جمله بما فيها ركوب العروس على الجمل وهذه مهمة ليست بالسهلة على الوالد ، خاصة وإن فيها طلوع من عروان ، ونزول من البريدتين ، والقضية كلها فزعة مع الجماعة لحمل العروس إلى قرية أجنبية ، وأنا كنت مرافق مع والدي ، ولم يكن عمري في ذلك الوقت يتعدى العشر سنوات

وصلنا الظفير بعروسنا بالسلامة لأنه لو لاسمح الله حصل أي كبوه للجمل أثناء نزوله من البريدة وهوت العروس من ذلك العلو خاصة وأنها لم تتعود الركوب لوحدها وعادة مايركب مع العروس أمامها أحد أقاربها ، لتتمسك فيه .. إلاّ في هذه المرة العروس راكبة لوحدها ولكن الله سلم ..

استقبلونا استقبال حافل، وبتنا وفي اليوم التالي أتوا الجماعة بكاملهم مع الأطفال ما فوق السابعة .. أتوا مبكرين مباركين .. وتفا ولوا عند عانيهم وتوزعوهم أهل الظفير في البيوت للقهوة ، ولغداء خفيف ، وبعد صلاة العصر دق الزير في موقع سوق الثلاثاء جنوب الظفير ، وكانت عرضة من أكبر العراض التي رأيتها في حياتي في ذلك الوقت وكان الشاعر الرئيسي في ذلك المحفل الكبير دغسان وأذكر مما قاله في تلك العرضة آخر بيتين من أحد طرفي الحدوة وهو يصف استتباب الأمن في المنطقة ، { وكان أمير المنطقة في ذلك الوقت على ما أعتقد عبد الرحمن السديري الذي شغل آخر منصب له قائمقام جدة } أقول لم أحفظ إلاّ آخر بيتين من الحدوة وأعتقد انه الطرف الثاني .. لأننا نحن [ السفان ] في آخر العرّاضة نشل بها ولذلك حفظتها [ سامحوني طولت النشيد ] يقول:

النار والبارود عادت صحبه
ماعا د يرزى بعضها بعض


وأنشاء الله عندما أقابل سعيد ابن عثمان .. أسأله .. لأنه كان موجود وهو من طلبة مدرسة الظفير وكان هو والكثير من طلبة هذه
المدرسة من أبناء الظفير يكتبون الحدوة من فم الشاعر مباشرة وهذا ما حصل في الليل عند ما تقابل دغسان وابن عقّار في اللعب المهشوش ومشوا قارعه ... أقول بعد ما هلّوا العرضة قرب المغرب .. تجمع الضيوف في بيت صاحب العرس وصلوا المغرب وبعد المغرب مباشرة أخرجوا العشاء .. خبز ملبوز .. ومرق وتعشوا وبعد العشاء أخرجوا اللحم .. ثور كامل مطبوخ في قدرين كبيرين مخروطي الشكل وبدأوا في إخراجه على هدم من الخصف وبعد اكتمال إخراجه من القدور بترتيب معين بحيث يكون آخر مايو ضع
على قمة اللحم .. الشحم ويقف صاحب العرس .. مواجه الضيوف ويقول بصوت مرتفع .. الله يحييكم على عشاكم .. ويردون الضيوف بصوت واحد الله يبقيكم .. ويبدأ مجموعة من الأشداء بتقطيع اللحم وتكسير العظام وبعد الانتهاء يوزع على ثلاثة أكوام .. لحم صافي .. عظام بلحم .. الشحم والأطراف .. ثم يوضع كل كوم في مذرا { المذرا وعاء أسطواني الشكل بارتفاع 40 سم بعروتين في أطرافه مصنوع من سعف النخيل } وبعد وضع كل كوم في مذرا ويحمل على رؤوس ثلاثة من العتاولة الشداد جالسين على اقدامهم مثنأوا الركب مصطفين أمام الضيوف بمذاريهم وأمامهم خبير التقسيم ليقسم اللحم على الضيوف .. قطعة من كل مذرا ويناولها للضيف متبوعة بكلمة .. سم .. ويرد الضيف بقوله أسلم .. وهكذا يدور على الضيوف وخلفه عتاولته .. مشيهم زحف على الجنب حتى ينتهي من آخر ضيف وبعد الانتهاء يبدأ الضيوف في أكل ماقسّم عليهم .. وتغيرت هذه العادة وحل محلها طبخ الرز ووضع اللحم عليه ويقدم على الصحون .. هذا وصف لما كان عليه الحال قبل ستين سنة بعد العشاء .. طاف على الضيوف أحد أطفال القرية بكيس خيش ليمسح
الضيوف أياديهم بها وبعد الانتهاء من مسح الأيادي .. دارت القهوة وبعدها الشاهي .. أعاد دغسان الحداوى التي قالها في معراض العصر ومن ثم قال قصيدة مجالسية يمدح فيها محمد الجيلاني صاحب العرس يقول فيها:

الطرف الأول

أنهلك ياكادياَ ما عنه زل القطيف [1]
حن ينتصب فوق روس الناس واش منصب [2]
من بينه افنان ما اعرف شكلها واسمياه [3]
وأعز ما في المذاهب مذهب الحنبلي [4]

[1] أنهلك: إن الله لك .. زل القطيف : الذي يقطفه مازل عنه .. قطفه
[2] عادة توضع شلخة الكادي تحت المعصب بالنسبة للمرأة وللرجل تحت العقال .. واش منصب؟ : يتسأل الشاعر كيف لما يعاد فوق رؤوس الناس؟ إبداع
[3] واسمياه :أسماء الأشكال والأفنان
[4] واضحة : مذهب أحمد أبن حنبل


الطرف الثاني

هذا محمد فرش بيته بزل القطيف .... (القطيف الجديد)
وإن قالوالناس ياشعار وإش من صبي ...(كيف الرجال)
قولو محله تشوقك شافته واسمياه .... (أسمياه :سمته)
فيه المساند دمسك ومذهب الحنبلي ... (الحنبل مذهّب)

وبعد القهوة والشاهي قاموا أدوا صلاة العشا والسنة والوتر وبعدها .. دق الزير وأنحكم اللعب المهشوش .. ولعب على قارعه واحده .. دغسان وأبن عقار .. حتى هلّوه بعد منتصف الليل .. رحمهم الله جميعاَ وأسكنهم فسيح جناته ..

وأعذروني على التطويل .. وشكراَ .


علي بن حسن


 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-02-2008, 01:33 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية أبوناهل
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 12
أبوناهل is on a distinguished road


 


ماشاء الله تبارك الله
على هذا السرد المترابط والذاكره
الجيده تبارك الله
أتمنى أن لا تحرمنا ياعم علي
من مثل هذه القصص القيمة والهادفة والتي
أوحت لنا بما كان يعانيه الناس
من مشقة ورغم ذلك كان الترابط أهم سماتهم

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 06-02-2008, 10:07 AM   رقم المشاركة : 3
7d6581ed2d


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي بن حسن مشاهدة المشاركة
في أواخر عقد الستينيات هجرية تقريباَ راحوا أهل الوادي
بعروس إلى قرية الظفير لرجل تجاوز الستين
من العمر ممتلي الجسم أبيض البشرة اسمه محمد الجيلاني
والعروس من المردد تقرب لصالح بن مردد وهي أيضا كبيرة
في السن، ووالدي كان من الذين ذهبوا مع العروس أول ليلة
لأنه جمال ومن الذين ساهموا في حمل عفش العروس على
جمله بما فيها ركوب العروس على الجمل وهذه مهمة ليست
بالسهلة على الوالد ، خاصة وإن فيها طلوع من عروان ، ونزول
من البريدتين ، والقضية كلها فزعة مع الجماعة لحمل العروس
إلى قرية أجنبية ، وأنا كنت مرافق مع والدي ، ولم يكن عمري
في ذلك الوقت يتعدى العشر سنوات ، ووصلنا الظفير بعروسنا
بالسلامة لأنه لو لاسمح الله حصل أي كبوه للجمل أثناء نزوله من البريدة وهوت العروس من ذلك العلو خاصة وأنها لم تتعود الركوب لوحدها وعادة مايركب مع
العروس أمامها أحد أقاربها ، لتتمسك فيه ..إلاّ في هذه المرة
العروس راكبة لوحدها ولكن الله سلم .. استقبلونا استقبال
حافل، وبتنا وفي اليوم التالي أتوا الجماعة بكاملهم مع الأطفال
ما فوق السابعة ..أتوا مبكرين مباركين ..وتفا ولوا عند عانيهم
وتوزعوهم أهل الظفير في البيوت للقهوة ، ولغداء خفيف ، وبعد
صلاة العصر دق الزير في موقع سوق الثلاثاء جنوب الظفير،
وكانت عرضة من أكبر العراض التي رأيتها في حياتي في ذلك
الوقت وكان الشاعر الرئيسي في ذلك المحفل الكبير دغسان
وأذكر مما قاله في تلك العرضة آخر بيتين من أحد طرفي الحدوة
وهو يصف استتباب الأمن في المنطقة ،{ وكان أمير المنطقة في
ذلك الوقت على ما أعتقد عبد الرحمن السديري الذي شغل آخر
منصب له قائمقام جدة }أقول لم أحفظ إلاّ آخر بيتين من الحدوة
وأعتقد انه الطرف الثاني ..لأننا نحن [ السفان] في آخر العرّاضة
نشل بها ولذلك حفظتها [ سامحوني طولت النشيد] يقول:
النار والبارود عادت صحبه
ماعا د يرزى بعضها بعض
وأنشاء الله عندما أقابل سعيد ابن عثمان.. أسأله.. لأنه كان موجود
وهو من طلبة مدرسة الظفير وكان هو والكثير من طلبة هذه
المدرسة من أبناء الظفير يكتبون الحدوة من فم الشاعر مباشرة
وهذا ما حصل في الليل عند ما تقابل دغسان وابن عقّار في
اللعب المهشوش ومشوا قارعه ...أقول بعد ما هلّوا العرضة
قرب المغرب ..تجمع الضيوف في بيت صاحب العرس وصلوا
المغرب وبعد المغرب مباشرة أخرجوا العشاء.. خبز ملبوز.. ومرق
وتعشوا وبعد العشاء أخرجوا اللحم ..ثور كامل مطبوخ في قدرين
كبيرين مخروطي الشكل وبدأوا في إخراجه على هدم من الخصف
وبعد اكتمال إخراجه من القدور بترتيب معين بحيث يكون آخر مايو ضع
على قمة اللحم .. الشحم ويقف صاحب العرس ..مواجه الضيوف ويقول
بصوت مرتفع ..الله يحييكم على عشاكم ..ويردون الضيوف بصوت
واحد الله يبقيكم ..ويبدأ مجموعة من الأشداء بتقطيع اللحم وتكسير العظام
وبعد الانتهاء يوزع على ثلاثة أكوام ..لحم صافي ..عظام بلحم.. الشحم
والأطراف .. ثم يوضع كل كوم في مذرا{المذرا وعاء أسطواني الشكل
بارتفاع 40 سم بعروتين في أطرافه مصنوع من سعف النخيل }وبعد
وضع كل كوم في مذرا ويحمل على رؤوس ثلاثة من العتاولة الشداد
جالسين على اقدامهم مثنأوا الركب مصطفين أمام الضيوف بمذاريهم
وأمامهم خبير التقسيم ليقسم اللحم على الضيوف ..قطعة من كل مذرا
ويناولها للضيف متبوعة بكلمة ..سم .. ويرد الضيف بقوله أسلم..
وهكذا يدور على الضيوف وخلفه عتاولته ..مشيهم زحف على الجنب
حتى ينتهي من آخر ضيف وبعد الانتهاء يبدأ الضيوف في أكل ماقسّم
عليهم ..وتغيرت هذه العادة وحل محلها طبخ الرز ووضع اللحم عليه
ويقدم على الصحون .. هذا وصف لما كان عليه الحال قبل ستين سنة
بعد العشاء ..طاف على الضيوف أحد أطفال القرية بكيس خيش ليمسح
الضيوف أياديهم بها وبعد الانتهاء من مسح الأيادي ..دارت القهوة
وبعدها الشاهي ..أعاد دغسان الحداوى التي قالها في معراض العصر
ومن ثم قال قصيدة مجالسية يمدح فيها محمد الجيلاني صاحب العرس
يقول فيها:
الطرف الأول

أنهلك ياكادياَ ما عنه زل القطيف [1]
حن ينتصب فوق روس الناس واش منصب [2]
من بينه افنان ما اعرف شكلها واسمياه [3ي
وأعز ما في المذاهب مذهب الحنبلي[4]

[1] أنهلك: إن الله لك .. زل القطيف : الذي يقطفه
مازل عنه ..قطفه
[2] عادة توضع شلخة الكادي تحت المعصب بالنسبة
للمرأة وللرجل تحت العقال ..واش منصب؟ : يتسأل الشاعر
كيف لما يعاد فوق رؤوس الناس؟ إبداع
[3] واسمياه :أسماء الأشكال والأفنان
[4] واضحة : مذهب أحمد أبن حنبل

الطرف الثاني

هذا محمد فرش بيته بزل القطيف...{القطيف الجديد} وإن قالوالناس ياشعار وإش من صبي...{كيف الرجال}
قولو محله تشوقك شافته واسمياه ...{أسمياه :سمته}
فيه المساند دمسك ومذهب الحنبلي..{الحنبل مذهّب}

وبعد القهوة والشاهي قاموا أدوا صلاة العشا والسنة والوتر
وبعدها ..دق الزير وأنحكم اللعب المهشوش ..ولعب
على قارعه واحده.. دغسان وأبن عقار.. حتى هلّوه
بعد منتصف الليل ..رحمهم الله جميعاَ وأسكنهم فسيح
جناته ..وأعذروني على التطويل ..وشكراَ .

علي بن حسن


الأخ العزيز :
عـــلي بن حســـن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
( قال الراوي ياسادة ياكرام )
راوٍ شعبيٍ أصيلٍ ، متمكن من اللهجة العامّيّة بإتقان .
وذو ذاكرة قوية صافية - اللهم لا حسد - يجذبك وبإسلوبٍ راق ٍبديع
لمواصلة القراءة ، ويحلِّقُ بك فوق المكان بجوِّ الزمان . ويدخلك في صورة
المـاضي البعـيد ويدمجـك مع شـخصيات الحـدث كأنك تعيـش معهم ،تراقـب صـورهم
وتسـمع أصــواتهم وتوشــك أن تتحث إليهم لتشـاركهم مظاهر الطيبة والسـعادة والسـرور .
ولاتملُّ من البقاء معهم حتى النهاية وتتمنى أن يطول بك المُقام ويستمر .

لله أنت أيها الراوي العجيب
ما إن أنتهيتُ من قراءة موضوعك حتى شعرتُ أنني راو ٍبكل عبارة وبكل كلمة بل وبكل حرف.


أشكرك وأتمنى لك الصحة وطول العمر ، ولذاكرتك وقلمك التألق والإبداع المستمر

ولـــ 1000000000000تحية تقدير واحترام ـــــك

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 06-02-2008, 11:43 AM   رقم المشاركة : 4

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوناهل مشاهدة المشاركة

ماشاء الله تبارك الله
على هذا السرد المترابط والذاكره
الجيده تبارك الله
أتمنى أن لا تحرمنا ياعم علي
من مثل هذه القصص القيمة والهادفة والتي
أوحت لنا بما كان يعانيه الناس
من مشقة ورغم ذلك كان الترابط أهم سماتهم
أبو ناهل / شكراَ على مرورك والإشادة لا عدمتك .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-02-2008, 12:03 PM   رقم المشاركة : 5

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيد راشد مشاهدة المشاركة

الأخ العزيز :
عـــلي بن حســـن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
( قال الراوي ياسادة ياكرام )
راوٍ شعبيٍ أصيلٍ ، متمكن من اللهجة العامّيّة بإتقان .
وذو ذاكرة قوية صافية - اللهم لا حسد - يجذبك وبإسلوبٍ راق ٍبديع
لمواصلة القراءة ، ويحلِّقُ بك فوق المكان بجوِّ الزمان . ويدخلك في صورة
المـاضي البعـيد ويدمجـك مع شـخصيات الحـدث كأنك تعيـش معهم ،تراقـب صـورهم
وتسـمع أصــواتهم وتوشــك أن تتحث إليهم لتشـاركهم مظاهر الطيبة والسـعادة والسـرور .
ولاتملُّ من البقاء معهم حتى النهاية وتتمنى أن يطول بك المُقام ويستمر .

لله أنت أيها الراوي العجيب
ما إن أنتهيتُ من قراءة موضوعك حتى شعرتُ أنني راو ٍبكل عبارة وبكل كلمة بل وبكل حرف.


أشكرك وأتمنى لك الصحة وطول العمر ، ولذاكرتك وقلمك التألق والإبداع المستمر

ولـــ 1000000000000تحية تقدير واحترام ـــــك
يا أبا محمد / عندما أشاهد تعليقك على أحد مواضيعي
أشعر بكثير من الزهو وقليل من الغرور ..لا شك إن
إشادتك أعتز بها وأعتبرها شهادة من فنان أفتخر بها
لك حبي وتقديري وترليون شكر على مرورك ...
رقم التحيات التي وجهتها لي ماعرفت أقراه .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-02-2008, 10:48 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية علي ابوعلامه
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
علي ابوعلامه is on a distinguished road


 


علي بن حسن

هذا الوصف وعمرك عشر سنوات ,,, ما شاء الله عليك . اين عيال اليوم منك . دمت بعافية

وتعتذر عن التطويل :

اي تطويل تقصده اباحسن .. انت باسلوبك تأخذنا في جو رومنسي والله انسى نفسي وانا اقرأ لك . الا طول وطول ولا يردك ا لا جهدك ومتعنا بهذا الابداع متعك الله بالصحة والعافية .

ابا حسن .. اهنيك واغبطك على هذا الوصف الرائع بل اكثر من رائع . ترابط جمل , وصف لاحداث بمسميات الاماكن واللهجة المحلية ,, حفظ للقصائد ,, وغيرها الكثير . وفقك الله ,

دعواتي لك بطول العمر في طاعة الله
دمت بخير اا حسن لا عدمناك

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 06-02-2008, 11:08 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية صالح بن عطية
 
إحصائية العضو











صالح بن عطية غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
صالح بن عطية is on a distinguished road


 

ما شاء الله تبارك الله
ذاكرة
وصف
تسلسل احداث

لله درك


والله لو القصة صفحات

على قلبي زي العسل

ما دام الراوي / أبو حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-03-2008, 01:40 AM   رقم المشاركة : 8

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي ابوعلامه مشاهدة المشاركة

علي بن حسن

هذا الوصف وعمرك عشر سنوات ,,, ما شاء الله عليك . اين عيال اليوم منك . دمت بعافية

وتعتذر عن التطويل :

اي تطويل تقصده اباحسن .. انت باسلوبك تأخذنا في جو رومنسي والله انسى نفسي وانا اقرأ لك . الا طول وطول ولا يردك ا لا جهدك ومتعنا بهذا الابداع متعك الله بالصحة والعافية .

ابا حسن .. اهنيك واغبطك على هذا الوصف الرائع بل اكثر من رائع . ترابط جمل , وصف لاحداث بمسميات الاماكن واللهجة المحلية ,, حفظ للقصائد ,, وغيرها الكثير . وفقك الله ,

دعواتي لك بطول العمر في طاعة الله
دمت بخير اا حسن لا عدمناك

والله يا أبا أديب اني في كثير من الأحيان أتردد في نشر
ماكتبت وحفظته في جهازي خوف من ملل القاري من
الإطالة ولكن تشجيعك لي وإمتداح ما سطرت يجعلني
أفرح وأتشجع ...الذي يجعلني أطيل في السرد في بعض
الأحيان إن بعض العادات أنقرضت وتحتاج لشرح
للجيل الحاضر خاصة وإن بعض الأدوات أنقرضت
شكرأَ أبو أديب على التشجيع ..حفظك الله .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-03-2008, 01:48 AM   رقم المشاركة : 9

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح بن عطية مشاهدة المشاركة
ما شاء الله تبارك الله
ذاكرة
وصف
تسلسل احداث

لله درك


والله لو القصة صفحات

على قلبي زي العسل

ما دام الراوي / أبو حسن
يا أبا رائد / أسعدتني بقبول ما أكتب بدون ملل وهذه
قمة سعادتي ..وفقك الله وشكراَ على مرورك ورضاك
عن الموضوع .


علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-03-2008, 10:35 PM   رقم المشاركة : 10

 

يا سادة يا كرام :
الذي يشدني دائما لقراءة القصص التي يسردها سيدي واخي علي بن حسن مايأتي :
1 ـ الدقة والصدق فلو سمعت منه قصة اليوم واعادها بعد سنة تجدها لم تختلف ابدا ً وهذا يدل على الصدق وامانة النقل .
2 ـ لا يضع نفسه في مكان بطل القصة ويوجه الاضواء اليه بل يسرد القصة كما هي له او عليه بكل حيادية .
3 ـ عفوية الاسلوب ان جاز لي التعبير فلا يتكلف اللفظ ويستخدم العامي الفصيح من الكلام ويشرح الغامض منها اذا شعر اوقدر ان هناك غموض .
4 ـ يقوم بوصف الادوات المستخدمة مثل المذرا ليفهمها الشباب .
5 ـ قصصه مترابطة ولا يخرج عن الموضوع بل يشد القارئ شدا حتى يصل به إلى نهاية القصة .
شكرا لك اخي علي بن حسن متعك الله بالصحة والعافية .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:42 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir