يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي








العودة   ساحات وادي العلي > ساحات وادي العلي الخاصة > ساحة صدى الوادي

ساحة صدى الوادي المواضيع الخاصة بوادي العلي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-06-2008, 06:47 PM   رقم المشاركة : 1
حوارظريف بين حلوش والعجوز في سفرمع الوالدوأبن خاله يحيى


 



روى لي والدي رحمه الله قال : اتفقت أنا وأبن خالي يحيى بن حسن بن حاسن أخو مسفر ضيف الله من قرية الهويلة بمحضره وكان هذا في منتصف الستينيات الهجرية قبل لا يحترف البناء..

يقول : اتفقنا أن نسافر سوياَ بحمولة قمح بعد أن من الله على المنطقة بموسم حصاد وفير والفائض عن حاجة المنطقة يسوق بالأسواق المجاورة بالمقايضة ، قمح مقابل التمر مثلاَ ، ولكن أفضل تسويق لهذا المنتج بمقابل مجزئ ، هو بمدينة الطائف وهذا ما كان : فقد حددنا يوم خميس للسفر وهو يوم السوق بالباحه لأخذ بضاعتنا وما نحتاجه من مؤن لنا ولجمالنا وحميرنا ولمرافقينا في السفر..

والمتفقين معنا على ركبة كاملة على حميرنا والتي نحمل عليها مؤن السفر وفي الوقت ذاته لتأجيرها لمرافقينا { ركبة كاملة هي من الفجر حتى المقيل ومن المقيل حتى المبيت والنصف ركبة هي لأحدى هاتين المرحلتين والباقي [كعابي] وحددنا هذا الخميس للتجمع فيه وأخذ ماحددنا أخذه ..وهذا الذي حصل.. مرافقينا الذين سيرافقوننا في سفرنا بركبة كاملة هم : أحمد حلوش من قرية محضره وعجوز من قرية مجاورة لقرية محضرة ..لا تحمل من صفات الأنوثة إلا أسمها والباقي صفات مذكر .. صوت .. طباع .. سفر لوحدها .. تدخن [واسمحوا لي من ذكر اسمها وأسم القرية مع إني أعرفه ] يقول الوالد انتهينا من أخذ كل مستلزماتنا وتوكلنا على الله ومشينا من أول الضحى .. وشدة واحدة حتى وصولنا لوادي بطحان

وهناك حطينا رحالنا قرب المغرب بساعة ، وبدأنا في جمع الحطب بعد ما أعلفنا ركائبنا وبدأنا في الأعداد لعمل القهوة ومن ثم العشاء وبعد القهوة صلينا المغرب والعشاء جمع وقصر وبعدها أخرجنا عشاءنا ومرافقينا محفولين و مكفولين ومخدومين وبعد ما تعشينا .. جهزنا كفكيرة شاهي وهي مخصوصة لمرافقينا لأنهم يدخنون ونحن أنا ويحيى تهمنا القهوة والشاهي فنجال منه يكفي

هذا ما حصل، أخذ كلاَ منا فنجال، وبعدها ذهبنا للنوم بالقرب من جمالنا وحمولتنا ومرافقينا حلوش والكهله ، جلسا بجوار الضوء .. وأخرج كلا منهما علبة دخانه وهو عبارة عن دخان أخضر.. عثري .. حار جداَ .. يحشّر .. وبدءا كل منهما في لف سيجارته في ورق شفاف مخصوص لهذا النوع من الدخان المفروط وبعد أن انتهيا من لف سيجارتيهما سحب كلا منهما عود حطب من النار التي أمامهم والع الطرف وأولعا دخينتيهما وكح كل منهما عدة كحات لزوم التسليك للزور وبعد رشف كلا منهما عدة رشفات من الشاي وعدة شفطات من الدخائن دار بينهما الحوار التالي ... هذا ووالدي وأبن خاله يحيى تحت جبابهم لم يناما بعد، وحلوش يعرف أنهم لم يناما فوجه السوءال التالي لمحاورته :

حلوش: فين تغدين يختي يا فلانه في سفرتك هاذي ؟
العجوز: يطريني أمر على ولدي في مكة وأسافر اناوياه لزيارة النبي
حلوش: خذي عمره ولا تتعبين نفسك إلى المدينة والعمرة نعمه تسد
العجوز: لا والله ماتسد وأني لا أزور النبي وولدي مايقل لا
حلوش: طيعي كلامي وأقعدي في مكه ولا تروحين المدينة أنت تتنبكين والنبي ما يحب ريحة التنباك ... عالحرام لإن أروحه
فيك إنه ليخرج من قبته إلا إنكان تعافين منه مره .. ولا تعودين عليه .. فأفلحي وأهو يعرف الكذاب من الصدق ...
العجوز حبت تغير الموضوع لأنه أحبطها من السفر وهي كانت مفيقه له فسألته
العجوز: كيف حال فلانه .. زوجته
حلّوش: طيبه.. ما هلا مع هاذي النجادى [جمع نجديه] تعاد يابسه .. إلى بغيت أغدي عندها .. عالحرام أني أبدي أبخها بماء .. أذل عليها
تتقصد من يباسها ...

قال الوالد: والله لضحك يحيى بن حسن حتى دمعت عيناه من شدة الضحك ... وهكذا مرت سفرتنا على هذا المنوال مع حلوش .. سوالف .. ونكت .. وتعليقات لاذعه ..


رحمهم الله جميعاَ وأسكنهم فسيح جنته ولا يوءاخذهم على لغوهم فكانت سريرتهم من الداخل بيضاء .

علي بن حسن




 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 09:15 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية أبوناهل
 
إحصائية العضو











أبوناهل غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 12
أبوناهل is on a distinguished road


 


هذه القصة من النوادر المفيدة
فالناس كانت نفوسهم صافية
وأهدافهم واضحة ومحددة
ومن يتأمل في القصة يتأكد
له أننا في الزمن الذي كان
يوصف ب (أيام الجهاله)
كنا أفضل حالآ وليتنا
نستوعب ذلك
شكرآ للريس على ايراد هذه القصة الرائعة والمؤثرة فعلآ

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 09:43 PM   رقم المشاركة : 3

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي بن حسن مشاهدة المشاركة

دار بينهما الحوار التالي...هذا ووالدي وأبن خاله يحيى تحت جبابهم لم يناما
بعد، وحلوش يعرف أنهم لم يناما فوجه السوءال التالي لمحاورته
حلوش: فين تغدين يختي يا فلانه في سفرتك هاذي ؟
العجوز: يطريني أمر على ولدي في مكة وأسافر اناوياه لزيارة النبي
حلوش: خذي عمره ولا تتعبين نفسك إلى المدينة والعمرة نعمه تسد
العجوز: لا والله ماتسد وأني لا أزور النبي وولدي مايقل لا
حلوش: طيعي كلامي وأقعدي في مكه ولا تروحين المدينة
أنت تتنبكين والنبي ما يحب ريحة التنباك ...عالحرام لأن أروحه
فيك أنه ليخرج من قبته إلا إنكان تعافين منه مره.. ولا تعودين عليه ..
فأفلحي وأهو يعرف الكذاب من الصدق ... العجوز حبت تغير
الموضوع لأنه أحبطها من السفر وهي كانت مفيقه له فسألته
العجوز: كيف حال فلانه.. زوجته
حلّوش: طيبه.. ما هلا مع هاذي النجادى [جمع نجديه] تعاد يابسه..
إلى بغيت أغدي عندها.. عالحرام أني أبدي أبخها بماء.. أذل عليها
تتقصد من يباسها ... قال الوالد: والله لضحك يحيى بن حسن
حتى دمعت عيناه من شدة الضحك...

علي بن حسن


تسلم ياخال على الابداع السردي الجميل لا أدري بماذا أزيد؟

أخشى أن أفسد القصة بالتعليق

دمت ودام لك الحب والاحترام

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 11:09 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
عبدالرحيم رمزي is on a distinguished road


 

اخي علي بن حسن
رحم الله والدك وأحمد حلوش والكهلة
وأمد في عمر الوالد يحيى بن صوهد ومتعه بالصحة والعافية
وشكراً لك على سردك المميّز للقصص القديمة
لا عدمناك أخاً وفياً

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 12:34 AM   رقم المشاركة : 5

 

ههههههههههههههههههههههههههههههههه رحمهم الله جميعا واسال الله الا يؤاخذهم بما قالوا .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 12:55 AM   رقم المشاركة : 6

 

أبوناهل
أحمد بن فيصل
أسعدني مروركماوالتعليق على مارويته عن أحداث عاشوها
أبائنا رغم شضافتها إلا أنهم عاشوها بروح مرحه سهلت
من مشقة السفر ووعثائه ...أستانس بمروركم وفقكم الله .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 01:12 AM   رقم المشاركة : 7

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم رمزي مشاهدة المشاركة
اخي علي بن حسن
رحم الله والدك وأحمد حلوش والكهلة
وأمد في عمر الوالد يحيى بن صوهد ومتعه بالصحة والعافية
وشكراً لك على سردك المميّز للقصص القديمة
لا عدمناك أخاً وفياً
أخي عبد الرحيم والله أني أستانس بمرورك وتعليقك على ما أكتب
أود أن أوضح لك وللأخوه المتابعين لموضوعي إن يحيى الورد أسمه
في الموضوع ليس يحيى بن سعيد بن صوهد أبن عمي حفظه الله ومتعه بالصحة
والعافية ...هذا يحيى بن حسن بن حاسن أخو مسفر ضيف الله ويصير
أبن خال والدي من قرية الهويله بمحضره...للتوضيح مع الشكر والتقدير

دمت لأخيك: علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 01:28 AM   رقم المشاركة : 8

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جبل الشعبة مشاهدة المشاركة
ههههههههههههههههههههههههههههههههه رحمهم الله جميعا واسال الله الا يؤاخذهم بما قالوا .
اللهم آمين ..ترى هم على نياتهم ... هذا حلوش الذي طلق أنهم لياجون
بالمطر من منهاته.. وأعتزى وأنحن أولاد يحيى ..هذه العبارة في
ظاهرها كفر..ومع ذلك جاء المطر ..الله سبحانه وتعالى يعرف
ما بداخل الصدور ..ولا واخذهم بما لغوا وأعطاهم على قدر النية .

أخوك : علي

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 01:45 AM   رقم المشاركة : 9

 

هههههههههههههههههه مااجملهم لطفاء رغم قسوة الحياة في وقتهم دمت يافعا ايها الانيق

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 02:31 PM   رقم المشاركة : 10

 


الله يعطيك العافية . سوالفك ترد الروح ، الله يرحم الوالد وعلوش والعجوز ويعفي عنهم ويحسن خاتمة من بقي حياً .
وأنت الله يوفقك ،،،،،، فتش في حٍداد العقل ربما تجد هناك بعض السوالف القديمة التي تنعش القاريء .

 

 
























التوقيع

مدّيت له قلبي وروّح وخلاه
الظاهر إنه ماعرف وش عطيته

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:08 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir