يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ



اهداءات ساحات وادي العلي


العودة   ساحات وادي العلي > ساحات الموروث والشعر والأدب > ساحة الموروث وشعر المنطقة الجنوبية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-24-2010, 11:40 AM   رقم المشاركة : 1
مرثية نجلا للشاعر عبد الله العرفج حفظه الله


 

زميلنا وحبيبنا الاستاذ عبد الله عبد الرحمن العرفج مفتش اداري ومرب فاضل رجل من خيرة الرجال لا يمل مجلسه وحديثه شيق يتنقل بجليسه بين القصة والقصيدة والطرفة والتجربة ، يسكن حاليا بمدينة جدة .
تشرفت بزيارته في منزله العامر بصحبة الاستاذ يحيى بن حمدان بن جميلة وبعض زملاء العمل سابقا وسألته عن مرثيته لابنته نجلا رحمها الله فلم يستطع سردها لنا واشار إلى ابنه واحضر لي شريط كاست يتضمن القصة والقصيدة فقررت اطلاعكم عليها فبحثت في النت ووجدت النص التالي وهو مطابق للشريط الذي لدي ففرحت كثيرا حيث وفر علي الجهد والوقت ... جزى الله خيرا من كتبها وجزى الله خيرا من دعا لزميلنا بحسن الختام وأن يعصمه بالصبر ويكتب له الاجر فحزنه عميق على فراق ابنته رحمها الله واليكم ما ورد بالشريط والمنقول من احد المنتديات .


مــــــرثية نــــــجلا
عبدا لله بن عبدالرحمن العرفج
معلم ومربي كريم – كان مدير المدرسة السعودية بمحافظة الرس في أواخر الستينات ، أنتقل إلى محافظة عنيزة ، وبعد ذلك أنتقل إلى محافظة جدة ،، يقول في رثاء أبنته نجلا غفر الله لها ،،،،،،،،،،،،
بسم الله والحمد لله ولي الأمر وله الأمر خالق الخلق رب السموات والأرض ، سبحانه وتعالى ، يعـــــلم مالا نعــــلم ،، وهو العلام الخبير 0
بنتي نجلا رحمها الله ، كنا في جدة وكانت تدرس في المرحلة الثانوية وكان لنا عادة سنوية أن نأتي إلى عنيزة أو ارحامنا في الرس في العطلة الصيفية نقضي بعض الوقت ، فخطبت ، فوافقت ،، رجل كريم وكفو كريم ،، ولم نحدد الزواج ،، وقد حضرت نجلا في أحد الأيام زواج وبعد رجوعها من الزواج ( مرضت ) ولعلها أصــــيبت ( بعين ) ودخلت المستشفى ،،،،،، وتوفيت بالمستشفى ،، وكانت مهتمة بي وذات عناية بي ،، ففقدتها ورثيتها بهذه القصيدة




لعـل دنيـا غـاب عنهـا قمرهـا
تظلم لياليهـا علـى طـول الايـام
ما أحد يميز يومهـا مـن شهرهـا
واللي يسافر لليمـن ينحـر الشـام
ولعل عيـن شـح دمعـة نظرهـا
عليـك يانجـلا تعثـر بـالاقـدام
غديـت مثـل ام الحويـر قهرهـا
قيده وهـي لحوارهـا تـرزم ارزام
اضيق واجحد عبرتي فـي نحرهـا
يردني عن بكوتـي ديـن الاسـلام
عليـك ياثومـة فـؤادي جمرهـا
موتـن تخيرهـا بتدبيـر وحكـام
موت تخير وردتـي مـن زهرهـا
وهي بقلبي منبتـه حـب واريـام
موت معاليقـي بصـدري مزرهـا
حكم من المولى جرت بيـه الاقـلام
توه على نبنـوب عـودي بذرهـا
عـود تغريـف بالـروي والتنعـام
تسعة عشر عام لنجـلاء غمرهـا
مع الحيا حشمة ومنطـوق ولهـام
يوم القدر والعود غـض هصرهـا
اخفت صواب ساطين بالحشا هـام
مايدري الغايب ولا مـن حضرهـا
ماغير في وجهه تشـوف التبسـام
طلبت ازوره قالـوا الربـع زرهـا
بس اقصر الجلسه على موجب الزام
فرحت وقالت ياهـلا فـي سفرهـا
ابوي احبك بـس ماطـاب مـادام
دفنتهـا عقـب استلامـي مهرهـا
وأثر الليالـي جاريـات بالأقسـام
يومـن حفـار المقابـر شبـرهـا
زادت على الحفره بشبرين وابهـام
ياحفرة ضمـت خصايـل شعرهـا
عسى الحياء يسقيك عام باثر عـام
كيف القمر يدفـن بلاجـي حفرهـا
عقب الثياب الناعمة تلبـس الخـام
عقب المعـزه بيـن بـر وبحرهـا
تدفن بقبـر مظلـم تحـت رضـام
إذا دنـت مافـاد نفسـن حذرهـا
يمـا ورى ولا تفاجـيـك قــدام
واللي دموعه تنطلق مـن بحرهـا
تصير فوق الخـد للحـزن مرسـام
أبكي وببكـي والمحاجـر ذعرهـا
اللي ذعر قبلي نمـر وبـن بسـام
أبكي ويبكي كـل مسمـع خبرهـا
أبكي نهاري وابكـي الليـل ماانـام
واعينـي اللـي تستلـذ لسهرهـا
على اللتي يبني بقلبـي لـه خيـام
أشوفهـا حولـي تقلـب صورهـا
كنه تنادينـي علـى بـر وإكـرام
واقلبي اللـي كـل ماادلـه ذكرهـا
يزيد في نجـلاء تخافيـق وهيـام
للحـل ياشمـس البنـات وقمرهـا
صلى عليك منـزل اقـرا والانعـام
للحـل يانبنـوب عـودن هصرهـا
في عودها الناعم تباريـح وسقـام
عفيفـة ربـي بفضلـه ستـرهـا
وثيابهـا مـاد نستـهـن الاثــام
عسـاه بالجنـه تقطـف ثمـرهـا
مع النبي ورحمـة الله لـه أوسـام
صلاة ربـي عـد ماهمـل مطرهـا
وماناحت الورقا على روس الاوجام
علـى نبـي للشريعـه نشـرهـا
صبر وصابر ليـن زالـن الأوهـام

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 10-24-2010, 02:41 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو نشط
 
الصورة الرمزية حازم
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
حازم is on a distinguished road


 

الابناء نعمة الرب وللبنات خاصيه تختلف عن الاولاد فالبنت هى التى تعطف وتحب وتخدم والديها
اكثر من الاولاد هى رحمه الرحمن وفى قصيدة الاخ عبدالله تحس المشاعر هذى
ندعوا الله ان يعصمهم ويصبرهم - وقلت بيتين

في ضامرى حب البنيه ضمرها --- وسهامها زايد عن الولد باسهام
هى رحمة من ربنا ننتظرها --- يا رحمة الرحمن دومى لقدام

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 10-24-2010, 07:42 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية أبوناهل
 
إحصائية العضو











أبوناهل غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 12
أبوناهل is on a distinguished road


 


رحمها الله وغفر لها وأطال في عمر المربي الفاضل
والإداري القدير : عبدالله العرفج
وصح لسانه وبارك الله فيك أستاذي أباياسر ولاعدمناك .


 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 10-24-2010, 08:41 PM   رقم المشاركة : 4

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حازم مشاهدة المشاركة
الابناء نعمة الرب وللبنات خاصيه تختلف عن الاولاد فالبنت هى التى تعطف وتحب وتخدم والديها
اكثر من الاولاد هى رحمه الرحمن وفى قصيدة الاخ عبدالله تحس المشاعر هذى
ندعوا الله ان يعصمهم ويصبرهم-وقلت بيتين

في ضامرى حب البنيه ضمرها---وسهامها زايد عن الولد باسهام
هى رحمة من ربنا ننتظرها ---يا رحمة الرحمن دومى لقدام


موهبة جديدة نكتشفها فيك يا ابا محمد وهي موهبة الشعر حيث نظمت بيتين على نفس الوزن والقافية استطعت أن تعبر بهما عن مشاعرك ، اتمنى لوكنت اقدر على ذلك لكن المصلح ربي وعلى رأي ابي اديب لا اجيد قضم الشعر ولكني اجيد قضم الطبيخة ولله الحمد هذه الاخيرة من بنات افكاري .
شكرا على مرورك من هنا لا عدمتك .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 10-25-2010, 12:28 AM   رقم المشاركة : 5

 

.

*****

رحمها الله وغفر لها واسكنها الجنة وعوضها في شبابها بخير

والدعاء لوالدها ولأهلها بالصبر

شكراً أبا ياسر على تقديم القصة والقصيدة

*****

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 10-25-2010, 03:07 AM   رقم المشاركة : 6

 

ابا ياسر .. بقدر ما افرحتني بمشاركتك هذي بالقصيدة إلا أنك احزنتني كثيراً ..

معاناة صعبة مع المرض وستبقى ذكرياتها للأبد ..كان الله في عونه وغفر الله لنجلاء


وشكراً على هذه المشاركة

 

 
























التوقيع

مدّيت له قلبي وروّح وخلاه
الظاهر إنه ماعرف وش عطيته

   

رد مع اقتباس
قديم 10-25-2010, 06:38 AM   رقم المشاركة : 7

 

في ضامرى حب البنيه ضمرها---وسهامها زايد عن الولد باسهام
هى رحمة من ربنا ننتظرها ---يا رحمة الرحمن دومى لقدام

شف ماشاء الله حازم كيف استطاع أن يعبر عن مشاعره بأضافة بيتين على نفس الوزن والقافية ناس تقرض الشعر وناس تقضم طبيخة ...على كل حال أحزنتنا بهذه القصيدة المعبرة الصادرة من قلب مكلوم لهذا المربي الفاضل متعه الله بالصحة وأسكن أبنته فسيح جنته .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 10-25-2010, 07:56 AM   رقم المشاركة : 8

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوناهل مشاهدة المشاركة

رحمها الله وغفر لها وأطال في عمر المربي الفاضل
والإداري القدير : عبدالله العرفج
وصح لسانه وبارك الله فيك أستاذي أباياسر ولاعدمناك .





حياك الله يا ابا ناهل :
شرفتني بمرورك وتعليقك ، اما الاستاذ القدير عبد الله العرفج فهو مدرسة في كل مجال وجلسته ما تمل وتجده يبحر بجلسائه في كل مجال سواء الشعر الفصيح او الشعر الشعبي او القصص او الادب اضافة إلى النوادر والقصص ، وقد تحدث الدكتور عبد الله الزيد حفظه الله عنه في كتابه الرائع من روادنا التربويين وقد ذكر فيما ذكر ان اول راتب استلمه الاستاذ العرفج كان اربعة تيوس من تيوس الصدقة وشرد احدها فضاع ربع الراتب .
شكرا لك يا ابا ناهل ومرورك اسعدني كثيرا .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 10-25-2010, 07:59 AM   رقم المشاركة : 9

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم بن قسقس مشاهدة المشاركة
.

*****

رحمها الله وغفر لها واسكنها الجنة وعوضها في شبابها بخير

والدعاء لوالدها ولأهلها بالصبر

شكراً أبا ياسر على تقديم القصة والقصيدة

*****


شكرا لك يا ابا توفيق على مرورك من هنا ودعائك لنجلاء رحمها الله واسكنها فسيح الجنان وعصم والدها وذويها بالصبر والسلوان .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 10-25-2010, 08:05 AM   رقم المشاركة : 10

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله رمزي مشاهدة المشاركة
ابا ياسر .. بقدر ما افرحتني بمشاركتك هذي بالقصيدة إلا أنك احزنتني كثيراً ..

معاناة صعبة مع المرض وستبقى ذكرياتها للأبد ..كان الله في عونه وغفر الله لنجلاء


وشكراً على هذه المشاركة



اتمنى يا ابا سامي أن يتسنى لك التعرف على الأستاذ عبد الله العرفج وستجد عنده الكثير والكثير من التراث والقصايد والقصص وهو من النوع الذي يسرد القصة ويدعمها بقصيدة ولو اتصلت بيحيى بن حمدان بن جميلة وسألته عنه سيخبرك بالعجب العجاب وهو جاره ويقابله باستمرار .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir