يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > ساحات الموروث والشعر والأدب > ساحة الأدب الشعبي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-06-2008, 01:53 AM   رقم المشاركة : 1
Sabr4 بـــــائــعـــة الــريــحـــان..


 

بـــــائــعـــة الــريــحـــان..
في قرية رابضة في قمة الجبل..
تعيش في أمان..
تواجه الحياة بابتسامة الأمل..
وعندما .... تبيض ظلمة المساء بيضة.. السحر ..
وقبل أن يفتر..ّ
مبسم الأفق ..
عن بسمة الصباح..
تكون قد أناخت الركاب..
في ( الغشامرة )..
( وقرية الغشامرة )مقر سوق السبت كل دور..
تبيع فيه الشيح والريحان ..
وربما تبيع قرن موز..
وربما قرنين ..
وقبل أن يودع النهار..
وعند نزعة الأخير ..
تكون في منزلها ..
تدقق الحساب ..
بــــائــعـــة الـــريــحــــان..
من يا ترى بائعة الريحان ؟!..
امرأة تخمشها مخالب التسعين..
امرأة عجوز ..
في وجهها المجعد الجبين..
إشارة إلى تعاقب السنين ..
بـــائـعــة الــريــحــان..
في وجهها ... تلبدت متاعب الزمن..
وفي انحناء ظهرها ..
حكاية طويلة من الوهن..
بــــائــعــة الــريــحـــان..
حكاية قديمة جديدة..
أغنية ريفية فريدة ..
بـــائـعــة الــريـحــان..
راوية لا تعرف المراء..
لا تعرف التزلف المشين والرياء..
تقول ما تشاء ..
وربما يلجمها الحياء..
فتلزم السكوت ..
وتنتهي حكاية الريحان..
أو تــــمـــوت..
بـــائـعــة الــريــحــان..
قذفت في مسمعها السؤال..
ترنح السؤال..
واستطال..
وصال حول سمعها وجال..
بـــائـعــة الـريـحـــان..
في عينها شرود ..
في سمعها ثقل ..
وربما راودها الخجل..
فأسدلت من صمتها حجابا..
لكنني برغم صمتها قذفت بالسؤال..
يتبع السؤال ..
فالتفتت إلي في ذهول..
وهمست تقول :
تريد أن أحكي لك الحكاية..
فقلت في تلهف شديد..
نعم وكيف لا أريد..
بــائـعـة الــريـحــان..
رمت إلي نظرة طويلة..
وأردفت بآهة ثقيلة ..
وانطلقت تقول ..
حكايتي حكاية ..
أما ترى بأنني أصارع الهرم ؟!..
كأنني .. تساؤل من عصرنا القديم ..
عن كل ما أراه من جديد..
أو أنني علامة ..
تخبركم بما مضى من عيشنا الزهيد..
حكايتي حكاية ..
قد عشت يا بني عالمين..
ولدت مرتين ..
وربما أموت مرتين..
ما بين أمسي أيها الفتى وبين حاضري..
مســــافة بعيدة بعيدة..
بدأتها وحيدة ..
وربما أنهيتها وحيدة..
بالأمس كانت الحياة هادئة..
وكانت النفوس هانئة ..
واليوم يابني مثلما ترى ..
تقارب الزمن ..
فالنوم في وطن ..
وقهوة الصباح في وطن..
تقارب الزمن ..
لكنني أحس بالتباعد المخيف في أنفس البشر..
ما عاد في القلوب نبضها القديم وحبها العظيم ..

تقارب الزمن..
والناس يا بني يلهثون..
وربما أتاهم اليقين وهم على الطريق يلهثون..
حكايتي حكاية ..
في قريتي بدأت رحلة الطفولة..
في قريتي لعبت بالتراب والحصى..
رعيت في طفولتي الغنم ..
وفي الصبا رعيت بيتي الصغير..
وأي بيت أيها الفتى ..
ما عرفت جدرانه الدهان..
وأرضه لم تعرف المفارش الوثيرة..
ما كان في منزلنا كنب ..
ولم يكن في غرفتي سرير..
وأين غرفتي ؟؟؟ ..
كشوكة في حلق بيتنا الصغير..
ولم تكن إذا أتى الشتاء تحرمنا من لذة المطر..
لكن بيتنا بالرغم من مظهره الحقير..
لم يعرف الشقاء ..
وربما لأنه لم يعرف الثراء..
حكايتي حكاية ..
من بيتي الصغير كنت أملك الوجود..
أحس أن طفلتي شريفة تقرب البعيد..
ولا تسل عن رجل قصير ..
يفاجيء الذي يراه بمظهر حقير..
يداه ما صافحتا نعومة الحياة ..
لكنه بطل ..
في وجهه ابتسامة الأمل..
منحته عنايتي وحبي الكبير ..
أغض طرفي إن قسا أو ثار في غضب..
وربما يضربني لا أعرف السبب..
فألزم السكوت ..
وإنما السكوت من ذهب..
ما كان في قريتنا تلفاز..
ولم تكن تهمنا الإذاعة ..
وسكتت بائعة الريحان ..
ولم يطل سكوتها ..
بل أردفت تقول ..
دعني أقص هذه الحكاية العجيبة..
في سفر إلى ابنتي وأيما سفر ..
في ذلك الزمان لم تعبد الطرق ..
وصلت بعد رحلة طويلة ..
إلى ابنتي شريفة ..
دخلت بيتها ..
رأيت في مجلسها العجب..
أرجل في بيتها غريب ؟؟؟؟!!!!..
هل فقد الحياء وانتهى الأدب ..
رددت فوق وجهي الحجاب ..
وعدت نحوها ..
وصحت في غضب..
أغيرت طباعك المدينة..
وكيف تدخلينني على الرجل ؟؟؟؟؟..
ومن هو الرجل ؟؟؟؟؟؟؟؟..
وهالني أني رأيت زوجها يغالب الضحك..
وكدت أن أثور ..
لكنها تلطفت وقالت..
هذا هو الـــــتـلــفــاز..
تنهدت بائعة الريحان ..
وذهبت تقول ..
ما كان في قريتنا تلفاز..
ولم نكن نشاهد الفتاة يا بني تكاد تأكل الفتى..
ما كان في النساء هذه الوقاحة ..
يا ضيعة الحياء ..
أحس يابني أن سوسة الرذيلة..
ستأكل الفضيلة ..
وأنكم في كأس هذه الحضارة ستشربون..
حسرة شديدة المرارة..
وأنكم كما هتفت سوف تهتفون..
يا ضيعة الحياء ..
وعاودت بائعة الريحان حديثها الطويل..
ولملمت ثيابها ..
وانطلقت تقول ..
في بيتي الصغير ..
صرت أعرف الصدر..
ألست تعرف الصدر ؟؟؟؟..
مزارع لزوجي الحبيب في تهامة ..
كم صافحت أرجلنا طريقها الطويل ..
في اليوم مرتين ..
ونحن نصعد الجبال..
وأيما جبال؟؟؟..
تناطح السحاب في شموخ ..
لا تعرف الرضوخ ...
وزحفت مواكب الظلام نحونا ولم يعد..
وابتلع السكون قريتي ولم يعد..
وطال بي السهر ..
واستأسد القلق ..
وعربدت مخاوفي ..
وشمر الأرق ..
وزوجي الحبيب لم يعد..
واشتعلت مواقد الظنون ..
والناس نائمون ..
وزوجي الحبيب لم يعد..
عشية الخميس ..
غامت السماء فرعدها يخيف..
وبرقها يكاد يخطف البصر ..
وزحف المساء ..
واستبد بالتلال..
وعندها خرجت والضياء والظلام في عراك..
وقريتي نائمة فما بها حراك ..
وربما سمعت لو أصخت سمعك الرهيف..
ما يشبه الحفيف ..
تحدثه شراشف النساء..
وربما سمعت تمتمة ..
وجملا منغمة ..
وربما سمعت لو أصخت ثانية..
طقطقة الحطب ..
كأنه يشكو إليك قسوة اللهب..
وربما رأيت لو أنعمت ناظريك نساء قريتي..
يسبقن ضوء الفجر ..
عند منبع المياه ويالهن من نساء..
على ظهورهن ترقص القرب ..
ومالهن في المجون من أرب ..
خرجت والسماء في وجوم ..
والريح تزمع الهجوم ..
وجسدي تهزه ارتعاشة غريبة..
وخطرت خاطرة رهيبة ..
ووقف الطريق بي ..
أو أنني وقفت به ..
وجاءني الخبر..
فزوجي الحبيب مات..
ونال من تماسكي الدوار..
وأسدل الستار ..
وبعدها بدأت رحلة العناء..
وصرت يا بني مثلما ترى ..
بــائـعــة الــريــحـــان..
بــائـعـة الــريــحــان..

من كتاب
بائعة الريحان
للدكتور
عبدالرحمن العشماوي

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 05:17 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو فعّال
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
بنت أبوها is on a distinguished road


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي محمد ابو علامة مشاهدة المشاركة
بـــــائــعـــة الــريــحـــان..


بالأمس كانت الحياة هادئة.. وكانت النفوس هانئة .. واليوم يابني مثلما ترى .. تقارب الزمن .. فالنوم في وطن .. وقهوة الصباح في وطن.. تقارب الزمن .. لكنني أحس بالتباعد المخيف في أنفس البشر..

ما عاد في القلوب نبضها القديم وحبها العظيم ..



من كتاب بائعة الريحان للدكتور عبدالرحمن العشماوي


ن

يعطيك العافيه أخي الفاضل ..

من أجمل وأنقـى ... ماقرأت

رائعه من روائع الشاعر والدكتور العشماوي


ن

 

 
























التوقيع

.




[IMG]http://m0a0m.***********/photos/869764_l.jpg[/IMG]




/

التعديل الأخير تم بواسطة بنت أبوها ; 05-06-2008 الساعة 05:20 PM.

   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 05:35 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية أبوناهل
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 12
أبوناهل is on a distinguished road


 


الله الله ياأبا أديب
اختيار موفق
وللعشماوي رائعة
كانت أول ماشجعني على
متابعته شعريآ

يقول فيها
ماجرى كان قصة
فاسمعوا وصف ماجرى
شاعرفيه همة
تجعل الليل أشقرا

ومدري وش يزيد يغدي فيها
بوركت يائمر (أمر بالستر) ياخويه

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 08:29 PM   رقم المشاركة : 4

 

الله عليك يا أبو أديب

بائعة الريحان

وما أدراك ما بائعة الريحان

كنا أيام الجامعة نحضر أمسيات شعرية للشاعر المبدع شعراً و إلقاءً

وكان يتمتع بجاذبية كنا نغبطه عليها وذات يوم فوجئت به وهو يطرق باب بيتنا

وبغى (ينصفق عقلي) فقد كنت أتمنى أن أجد مكانا في الصفوف الأولى عندما يلقي شعره

فإذا هو أمامي بشحمه ولحمه، فرحبت به وحلفت عليه يدخل، فاعتذر بشده وعرفت منه أن أخت

أمه متزوجة من أحمد بن مردد وكان جارنا في مكة وأنه يريد أن يعرف أين يجده، فأجبته إلى

سؤاله، وأنا إلى الآن أستغرب ذلك الموقف ففي الليل لم نجد مكانا في قاعة الجامعة واستمعنا إليه

وقوفاً وفي ظهر اليوم التالي أقابله وجها لوجه وأنا في السنة الثانية بالجامعة

شكرا لك أبا أديب، سلمت وسلم الأنامل و.....

 

 
























التوقيع


التعديل الأخير تم بواسطة أحمد بن فيصل ; 05-06-2008 الساعة 08:32 PM.

   

رد مع اقتباس
قديم 05-06-2008, 09:49 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية عبدالعزيز بن شويل
 
إحصائية العضو

مزاجي:










عبدالعزيز بن شويل غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 19
عبدالعزيز بن شويل is on a distinguished road


 







بائعة الريحان

إختيار راااائع

لقصيده رائعه



يعطيك العافيه ابا أديب


تحياتي
...........

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 12:35 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية علي ابوعلامه
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
علي ابوعلامه is on a distinguished road


 

بنت ابوها

شكرا لحضورك الدائم
شكرا لاضافتك المميزة

دمت بود

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 12:38 AM   رقم المشاركة : 7

 

ابو ناهل

يكفيني مرورك العطر
وجميل ما اضفته

وخاصة :
ومدري وش يغدي يقول فيها

دمت بخير ولا تحرمنا من طلتك البهية

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 01:00 AM   رقم المشاركة : 8

 

يا أبا أديب أستمتع بأختياراتك الموفقه ... صحيح إن الموهوب ..موهوب
تستمتع بكل مايكتب .. شعر تفعيلة ..شعر تقليدي.. أبداااااع
لأعدمناك وموفق في أختيارك .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 01:15 AM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road

7d6581ed2d


 



بائعـة الريحــان .. من أجمل ما كتب الدكتور .. عبدالرحمن العشماوي

علي محمد أبو علامـه .. إختيــار رائــع .. كروعة الريحــان




يعطيك العافيـة .. وتسلم يــدك

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-07-2008, 05:51 AM   رقم المشاركة : 10

 

اختيار موفق من اديب ابي اديب وابداع من شاعر موهوب وتصوير رائع خاصة لمن يعرف سوق الغشامرة والذي يعقد كل سبت ومن يعرف بائعات الريحان .
قابلت احداهن قبل عام تقريبا في سوق الخميس بالباحة وكانت تأتي الى بيتنا وتعرف والدتي رحمها الله فاشتريت منها لارغبة فيما اشتريت لكن لاتحدث اليها واسألها ان كانت لاتزال تذكر والدتي فسألتها اتعرفين فلانة فردت بهدوء الله يرحمها قالت من انت قلت انا ولد فلانة ولتتأكد سألتني بعض الاسئلة عن بقية افراد الاسرة وعن احوالهم فاجبتها ولولا انها كانت مشغولة ببضاعتها لاطلت الجلوس اليها ولاشم عبير والدتي رحمها الله من خلالها .
شكرا لك يا ابا اديب .

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir