يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > الساحات العامة > ساحة الصحافة والمجتمع

ساحة الصحافة والمجتمع مخصصة لما يكتب في الصحافة والمقالات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-11-2011, 03:38 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو مميز
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
ابوفارس is on a distinguished road

قراءة .. في الثورات العربية ...


 

...




في مداخلة بقناة الجزيرة .. لمرشد حركة النهضة ( الاخوان المسلمين ) بتونس راشد الغنوشي .. في ليلة مقتل أسامة بن لادن

كان يقول : اسامة بن لادن لم يمت الليلة بل مات ليلة هروب زين العابدين بن علي

طبعا يقصد ان فكر القاعده بتغيير الانظمة الحاكمة بالتفجير والارهاب .. مات ... يوم ان نجح الشباب باسقاط الطغاة .. بالمظاهرات السلمية

..

..

وباستقراء التاريخ .. والثورات التي مرت به ... مرورا بالثورة الفرنسية .. والروسية .. والايرانية

وكما كتب المؤرخون .. بأن من أهم شروط قيام الثورات

.. وجود ايديولوجيا محددة ... وزعيم ملهم ... وتنظيم مسبق

خالفت الثورات العربية كل هذا ... فلا هذه .. ولا ذلك ..

( حتى الاستخبارات الامريكية اعترفت الشهر الماضي أنها فشلت في توقع حدوث الثورات العربية )

..

..

تشبعت المجتمعات العربية حتى الثمالة .. بالعقود الماضية بالخطابات .. القومية .. واليسارية .. والاسلامية

ولكن عندما خرجت الجماهير الى الميادين .. لم تتذكر ايا من هذه الخطابات ..

ولم نرى احد يرفع شعار (المؤامرة )... ولا ( امة عربية من المحيط الى الخليج )

ولم يتاجر احد ( بتحرير فلسطين ) .. ولا حتى بعداء ( امريكا والغرب )

تجاوز المتظاهرون كل هذه المعاني التي .. كان المفكرون .. والسياسيين ينادون بها .. ردحا من الزمان

..

هل هو .. زمن .. نهاية الايديولوجيات ... او .. زمن بدء العمل


أم هو جيل جديد يرى الصورة اوضح منا ؟؟

ويؤمن ان من حقوقه العدل .. والحرية .. والمساواة .. دون ان يشبعها تنظيرا .. وشعارات


..

واختم ..

بمقطع عرضته قناة العربية لرجل مصري خمسيني يقول فيه :

انه كان باحد الليالي ببدايات الثورة المصرية وسمع بالاخبار عندما كان يستعد للنوم


ان متحف الاثار المصري هرب حراسه .. وقد يتعرض للسرقة


فما كان منه الا أن ارتدى ملابسه .. وخرج من البيت وتوجه للمتحف .. ليحرسه


كان يتكلم بمنتهى الحماس .. ويردد أنه خاطر بسلامته وخرج بالليل فقط ..


ليحرس الاثار .. ويحرس مصر


ويحرس التاريخ ..

..

..


.. كان هناك شباب بتلك الليلة .. بميدان التحرير يصنعون التاريخ ...

..



.. إنها ثقافة جيلين

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 09:54 AM   رقم المشاركة : 2

 

[ الخال اسعد الله اوقاتك بكل خير بالفعل انها ثقافه فجيل الماضي لم تكن هناك ثورات بل انقلابات بل اسميها نكبات عشناها ولا زلنا الى يومنا هذا فمن الثوره المصريه او الناصريه نسبه الى زعيمها جمال عبد الناصر ومن هجوم الاعلام المصري المتفوق والمتطور في ذلك الوقت ووصولا الى النكبه اونكسه 67م ثم الانقلابات الثوريه في ليبيا معمر القذافي من 43 عام واليمن من 33 عام هانحن نجني ماسيها الى يومنا هذا لانها لم تكن ثوات شعوب كما هو حاصل الان واطاحت بهذه الانظمه الفاسده كما حصل في مصر وتونس وحاصل الان في ليبيا واليمن بل كانت ثورات افراد وصلت الىالحكم بدسائس واطماع شخصيه وهوس بالحكم وبضحايا من شعوبها ونهب خيراتها الى يومنا هذا تعاني من ذلك متل ماهو حاصل الان في اليمن وليبيا وستتخلص هذه الشعوب من هولاء الطغاه لانها شعبيه خالصه ويحركها الشارع لصالحه والبقاء للشعوب والخزي للطغاه

 

 
























التوقيع

على قدر أهل العزم تأتي العزائم ......و تأتي على قدر الكرام المكارم

   

رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 10:56 AM   رقم المشاركة : 3

 

حتى لا أتهم ...

أقر ابتداءً أنني -بحمد الله- رجل سوي وبكامل الأهلية المعتبرة شرعاً

وأحب الحرية والعدل والمساواة ورد المظالم إلى أهلها وإعطاء الحقوق لأصحابها

لكنني.......

في المقابل مقتنع حتى الثمالة -وأرجو أن يخيب ظني- بأن الذي يحدث ليس ثورة كما هو مفهوم الثورة

الذي يحدث هو فوضى بكل ما تعنيه الكلمة من معنى

فوضى في التنظيم فوضى في التنفيذ فوضى في تحديد الأهداف ابتداءً

ما معنى ألا يكون للبلدان حاكم يحكمها؟ ما معنى ألا يكون هناك قانون يتبع؟

لا يصلح الناس فوضى لا سراة لهم.....

شئنا أم أبينا لا يمكن ردع اللصوص والقتلة بالمثالية وحب الأوطان وتأنيب الضمير...

والفوضى هي البيئة المناسبة لنشاطاتهم ولن يعملوا على إلغاء الفوضى لأن في ذلك سد لباب رزقهم

وإذا كان الخمسيني الذي تحدث للإعلام قد تحرك شعوره نحو وطنه وهب لحماية المتحف فإن هناك في المقابل

الآلاف من المجرمين قد خرجوا من السجون وبدؤوا يمارسون ما يعتقدون أنه حق مكتسب لهم من القتل والبلطجة والسرقة...

ولن تجد من يقول لك إن الثورة فاشلة.... لأنه يخشى من السؤال الذي يعقبه هل تريد الظلم هلى تريد الاستعباد إلخ...الخ

وإذا سألتهم ما الذي حققته الثورات إلى الآن تجد الإجابة جاهزة إن أذناب الأنظمة السابقة لا زالت تعبث بالنظام

وإذا قلت لهم إن النظام السابق سقط بالكامل يقول لك هذا الجيل الثاني من بعدهم ويردف بالقول:

إن الثورة كي تحقق أهدافها تحتاج إلى عشرين سنة.......

ياااااااه عشرين سنة من الجوع وانعدام الأمن والفوضى كي تحقق الثورة أهدافها

لكن.... ما أهداف الثورة......... الهدف الأول طبعا أن يختار الشعب رئيسه

وإذا اختار الشعب الرئيس فمن حقه أن يعزله .... يالها من معادلة ... وإن شئت يالها من لعبة جميلة

يختار الشعب الرئيس.... يعزل الشعب الرئيس

طبعا ... يختاره وفق برنامج انتخابي....ويعزله إذا فشل في تحقيق هذا البرنامج

كلام جمييييييييييييييييييييل وزي العسل

هاتوا لي دولة واحدة من المجتمعات الراقية التي عزلت الرئيس لأنه لم يحقق البرنامج

وإذا كان هذا قد حدث فما الذي حققه الخلف.......

الثورات بوصفها الحالي فوضى فوضى فوضى ولا أحد منتفع منها

فقط ...الذي يحدث هو التشفي والاستمتاع بمنظر الرؤساء وهم يذلون بعد عز

لكن ما الذي يستفيده الشعب

انظروا إلى تونس....

انظروا إلى مصر....

انظروا إلى ليبيا....

انظروا إلى اليمن....

سجلوا في نوتاتكم ودفاتركم الشخصية تاريخ هذه الثورات....

واسألوا أهل هذه البلاد بعد كل خمس سنوات ما الذي حققته الثورة

أنا على يقين أن الجواب هو مزيد من الفقر والذل والفوضى وانعدام الأمن

وإذا كان الخمسيني هب ليحرس المتحف ... فإن أحفاده سيلتزمون بيوتهم ليحرسوها

حفظ الله بلادنا من كل سوء

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 07:34 PM   رقم المشاركة : 4

 



للوهلة الأولى وأنا أتابع أخبار "الثورة" في تونس ومن بعد ذلك مصر خطر ببالي هذا النص الذي كتبه الشاعر المصري عماد أبو صالح في عام 2007 تقريباً ، بعنوان (ثورة) ،
وكأنه كان الأصدق للتعبير عما بداخلي حيال ما حدث ويحدث ..
أترككم مع النص ، بعد الشكر للمتألق دومًا أبي فارس :
ثورة

يومًا
ثار الناس
على الملك
في مدينة قديمة.
كان ملكًا ظالمًا
"ديكتاتور"
كما نقول نحن
في لغتنا
في هذه الأيام.
هجمت جموع الشعب




في لحظة واحدة:
فلاحون بظهور محنية
(نفعت في حمل الأشخاص
الذين تسلقوا الأسوار)




وعمال مناجم
(كانوا الأقدر


على تحمل غبار الزحف)




ومتشردون
(حين قُتلوا لم يكن لهم أهل
يعكرون فرحة النصر
ببكائهم)




وعاطلون عن العمل
(كأنهم كانوا يدخرون قوّتهم
طول السنين الماضية)




اللصوص
ثاروا بشرف
رغم أن أيديهم
كان يمكن أن تمتد بسهولة
لجيوب الثوار
في الزحام.


والمجانين
كسروا أبواب البيمارستانات
وتعالت حناجرهم
بهتافات هيستيرية
إذ أصبح جنونهم
لأول مرة
محل احترام حقيقي.




فقط
مرضى الجذام
انتهزوا الفرصة
وقبّلوا الناس
بشفاه متآكلة
لكن
لا أحد دفعهم بعيدًا
ولا بصق قبلاتهم.




متسولة
برجل مقطوعة
مكومة جنب حائط
صرخت فيهم وهي تغالب الدموع:
"إيه يا أولادي!
ألست ابنة هذا البلد؟
تخافون أن أوسخكم؟".
فتسابق ثلاثة شبان
(أي روح)!
لحملها فوق الأكتاف.
ربطتْ خرقة
لئلا تكون عالة
في عكازها
شاء الله أن تكون الراية الوحيدة
التي فشل في إسقاطها
رماة السهام!




مرت الثورة على حديقة
فجرفت معها الأشجار.
غير أن الأشجار
و هي تسير معهم
كانت تغني
بعصافيرها
أغنيات لأجل الحرية.




كانت ثورة مثل وحش
عانى سنوات طويلة
من الجوع.
أكلت
في طريقها
كلابًا و قططًا.
أكلت أطفالاً -حاولوا تقليد آبائهم
بسيوف خشبية!-
أكلت ناسًا منها
حين اختل توازنهم
وسقطوا تحت الأقدام.




العجائز الطاعنون في السن
هم الذين امتنعوا عن المشاركة
في ذلك اليوم.
كانوا يبتسمون و يقولون:
"الملك!
نحن أيضًا كنا شنقناه
على شجرة ضخمة
في حديقة قصره".
كان المشهد هو نفسه.
كأن الزمن لم يمر.
حتى أن عجائز منهم
اختلط عليهم الأمر:
هل هم الذين يتفرجون في الشبابيك
بأيدٍ مرتعشة
أم الذين يصرعون الحراس
هناك
في مقدمة الصفوف؟!

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 08:12 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية العضو

مزاجي:










عبدالله أبوعالي غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
عبدالله أبوعالي is on a distinguished road


 


قرأت يوماً :

إذا الشعب يوماً أراد الحياة ....

وحاولت أن أضعه ولو عنوة كعنوان
لهذه الثورات ولم أستطع حالياً
قد يلائم هذا البيت المشهد بعد سنوات

ماأخشاه ان تكون هذه هي الفوضى المرتجاه
(الخلاّقة) التي بشّر بها عرّاف غربي
وتمناها عراّب السياسة الأمريكية
....أسوق هذا بعد تقييم الوضع في العراق
ونتيجة لإستشراف لأوضاع تونس ومصر واليمن وليبيا

هي معادلة تحتاج لمتعمق في السياسة الدولية ليفك لنا
شفرة هذه الأحجية ... لماذا العراق ثم تونس ثم مصر ثم
اليمن وليبيا والآن سوريا ؟!
شريطة ان يتخيل خارطة البلاد العربية ومواقع هذه الدول
ثم يعيد تقييم المشهد .

الفردية ومنهجها الذي يكرّسه النظام العالمي الجديد
هي من صنع هذه التصدعات .. لم يعد هناك قومية عربية
ولارابطة عالم إسلامي فمواقف دول (شرق آسيا ) المسلمه
المتوقعة محبطة وموقف دولتين مهمتين كتركيا وإيران الحالي
ينبيء بأن لا روابط دينية .

في إطار المنزل الواحد لم يعد هناك مايربطنا فكيف
سنجتمع لصياغة نظام موحد يجمعنا أو حتى حلم .

ربّما تكون مرحلة تشاؤمية أمر بها وأسأل الله أن تكون كذلك

الأحبة : أبوفارس وأباسهيل والغالي فايز
أشكر لكم هذه الإطلالات التي إستفدت منها كثيراً
وأعتذر إن لم أواكب تألقكم .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-13-2011, 12:56 AM   رقم المشاركة : 6

 

....



الاخ ... أبوعبدالرحمن

صدقت .. هناك فرق بين الانقلابات العسكرية والثورات ..

وباعتقادي أن هذه الثورات هي أول ثورات شعبية على مدى تاريخنا العربي الطويل ...

شاكر تعقيبك ..

..


...



الاخ العزيز .. أبوسهيل

بـ فرنسا لم تعد الحياة .. الى طبيعتها الا بعد خمس سنوات من الثورة

وايران أول رئيس بعد الثورة ( الحسن بني صدر ) هرب الى الخارج ..

... ومجملا الثورات .. في بعض صورها هي ضرب من الفوضى ..

وغالبا مايظهر .. إنعدام للامن .. والاستقرار بعد الثورات .. ولكن يتم تجاوزها تدريجيا

وهناك أراء توافقك .. ففي حوار لأمين عام الأمم المتحدة الأسبق، بطرس غالي يقول : إن الضربة الصادمة التي لم يكتشفها شباب الثورة بعد، أن العلة الكبرى تكمن في الشعوب

وفي الثقافة المستشرية إذ كيف يمكن لهذه – اليوفوريا – من الآمال التي لا وقود لها سوى الحماس، أن تستوعب حين تفيق على الواقع أن 60% من الشعب تحت طائل الأمية المطلقة

وأن ذات الشعب لا يمكن له الحياة إلا على أقل من 6% من مساحة خريطة جافة ومحدودة الموارد ولن يقدم لها أي نظام بديل مهما كان غير النوايا الحسنة.

القصة برمتها هي تغيير هذه الشعوب بصدمتها في ثقافتها السائدة لأن هذه الثقافة، ووحدها، هي المسؤولة عن الاستبداد والفساد مثلما هي مسؤولة عن غياب روح الاستخلاف في هذه الأرض بالبناء والعمران والتنمية.

.. أنتهى كلامه

ولكني مازلت متفائلا بأن الامور ستكون أفضل مماكانت عليه في عهد الطغاة

وشكرا لك ..

..



الاخ العزيز .. فايز

نص رائع .. كـ روعة حضورك

به كثير مما .. رأينا


لك الخير ..


..



الاخ العزيز .. أبوناهل

قد نتفق أو نختلف أن الثورات العربية لم تكن عفوية .. وإنما بتخطيط غربي

وبالاخر .. اراءنا .. هي قراءات .. وإستشراف للمستقبل .. بناءا على المعطيات ...

لا أزال ... أؤمن بأن بهذه الثورات كثير من الخير ...

..ولك الخير


..

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 12-24-2011, 07:28 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو مميز
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
ابوفارس is on a distinguished road


 

....


عندما ترى السجين السابق والمنفي .. الدكتور محمد المنصف المرزوقي

يؤدي اليمين الدستورية لرئاسة تونس بعد الثورة

تشعر ان هذا الشعب لم تذهب ثورته ولا دماء شهدائه .. سدى


وعندما تم اليوم الاعلان عن اكتشاف حقول نفطيه بكميات ضخمه جدا بالقيروان .. شعرت ان حتى الارض تبارك هذه الثوره


وهذه بعض سيرة المنصف المرزوقي

حصل على دكتوراه في الطب من جامعة ستراسبورغ الفرنسية عام 1973 في تخصص الطب الباطني والطب الوقائي وطب الاعصاب.

ونال اجازة في علم النفس من كلية العلوم الانسانية بجامعة السوربون وتولى تدريس الطب في جامعة ستراسبورغ وهو استاذ سابق بقسم الأعصاب بتونس واستاذ للطب الحديث بجامعة باريس.
اختلف المرزوقي مع رفاقه العلمانيين حول موقفهم من حزب النهضة الإسلامي

وفي تونس، تولى تدريس الطب في جامعة سوسة ما بين عامي 1981 و2000.


وفي عام 1995 منع من أي بحث علمي وفي العام 2000 طرد من كلية الطب بسوسة.

عرف المرزوقي بنضاله الحقوقي وانضم في 1980 إلى الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان وأصبح رئيسها في 1989.

وأحيل في عام 1993 إلى القضاء بعد تأسيسه جمعية الدفاع عن المساجين السياسيين وفي عام 1994 خلع من رئاسة الرابطة فرد على ذلك بالترشح لرئاسة الجمهورية.

وفي العام نفسه وضع المرزوقي في السجن الانفرادي لمدة أربعة اشهر

وأطلق سراحه اثر حملة وطنية ودولية وتدخل الزعيم الجنوب افريقي نيلسون مانديلا.

...

تونس .. طبتِ وطابت ثورتك


..

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir