يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي








العودة   ساحات وادي العلي > الساحات العامة > ساحة الصور والسياحة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-17-2011, 09:49 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية عبدالرحيم كعشر
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 13
عبدالرحيم كعشر is on a distinguished road

Mnn حصن رحبان بالسقا


 

ايها الاحباب اعضاء وزوار بمنتدى ساحات وادي العلي لقد سبق لي ان كتبت هذا الموضوع بمنتدى رحبان قبل اكثر من سنتين وقد رايت ان انقله لكم بمنتدى ساحات وادي العلي لكي تعم الفائده والمعرفه بحصن السقا برحبان بوادي العلي ببني ظبيان بغامد ارجو ان ينال اعجابكم فهو جزء من تاريخ وادي العلي ورأيت انه من الفائده نقله لهذا المنتدى مع قبول تحياتي وتقديري لتحملكم وصبركم والله اسأل لنا وللجميع التوفيق والسداد وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم



سأحدثكم أيها المتصفحون عن أثر .. " وأي أثر " إنه حصن السقا الشامخ الواقع في الجهة اليمنى من قرية رحبان باتجاه الغمدة والذي يبعد عنها بمسافة كيلو ونصف الى الغرب ويطل على سدان السقا بشموخ واعتزاز وكانه احدى الاهرامات خوفو وخفرع ومنقرع .
يقف هذا الحصن صامدا بانفة واقتدار لصد الاعداء وحماية الوادي من المتسللين والعابثين بامن هذا الوادي , ينتصب هذا الحصن طودا أما عوامل الجو من شمس ورياح وأمطار واهتزازات .
هذا هو " حصن السقا " ـالذي قل نظيره في مختلف البلدان .. ولايشابهه ـالا حصون بشرق أوروبا
بالقوقاز وروسيا في تصميمه وقامت السامقة ..
ذلك ما اسأورده في حديثي عن هذا الحصن العتيد .. ومن حسن الاختيار أنه صار شعارا لمنتدانا
منتدى رحبان .. فحي هلا بمن يحييون التراث الذي هو غرس ـالاباء والاجداد وطموحات المخلصين من ابناء رحبان ,
وإنني لأرجو أن تتاملوا في قصة هذا الحصن وترددوا معي ..
هذي آثارنا تدل علينا فتذكر يالرحباني في تلك الآثار ,
حصن السقا مهما اعطيته من وصف فلا أفيه حقه لكن هذه لمحة مقتضبة عن ذلك الصرح العملاق
تم بناء الحصن قبل أكثر من 400 سنة ومن الصدف أنه قبل 20 عاما أو أكثر ـاصطحبت معي أحد الأصدقاء ممن لديهم خبرة في تقدير عمر المباني والآثار وزرنا الحصن .
كان لدينا كشافا " فانوس كهربائي " وتسلقنا الحصن من الداخل حتى وصلنا الى اعلاه .. مستفيدين من الصخور المنحوتة للاقدام بالداخل .. فيما يشبه الدرج كم كانت دهشتنا بارتفاعه السامي واعتبرناه من ناطحات السحاب في ذلك الوقت .. وكنت أذكر وانا يافعا عمري لايتجاوز 12 عام إني قد تسلقت هذا الحصن مع بعض الفتية منهم من توفى الى رحمة الله كاحمد البخاري ورمزي بن عبد الغني رحمهم الله جميعاً
ويهمني سرد هذه الذكريات للأجيال من باب الأمانه وقول الحق
أما سبب بناء هذا الحصن فقد كان الوادي عامرا بخيراته مما تجود به تلك السدان أقصد سدان السقا من الخير الوفير بشتى المحصولات .. الأمر الذي كان مغريا للصوص وـالجماعات الغازية لسلب تلك الخيرات من مواقعها ..
وقد استفحل الامر والقرية تبعد تلك المسافة التي ذكرت .. والناس نيام من بعد صلاة العشاء مما لايمكنهم من مراقبة السدان ..
كانت فكرة بناء هذا الحصن لحماية تلك السدان وكان بالقرية رجل حصيف الرأي والشجاعة والمال والجاه .. هذا الرجل يعدى بن كذاذه كان يملك تلك السدان هو وابنائه ورجالات القرية من سدان الغمدة وحتى رحبان بما فيها الحوزة والحوايط والحازم .. قام هذا الرجل ببناء الحصن , وكان مقلاع الحصن من صخور مجاورة لسدان السقا مما يلي سدان قسيمة .
واعتقد أنها معروفة للجميع
وهكذا تم بناء ـالحصن لحراسة الوادي وتكون من اربع طبقات كلها مسقوفة حتى وقتنا الحاضر اضافة الى الشرفة بأعلاه والتي بها فتحات تتيح مشاهدة الوادي من جميع الاتجاهات ومراقبته .
وفي يوم من الايام كان صاحب الحصن والوادي يحرس الوادي من بعد المغرب ويبدو انه أخذته سنة من النوم وقد حضر العبد الذي يملكه بطعام وطرق عليه الباب باب الحصن لكي يعطيه العشاء كان للحصن باب انا اعرفه وسماكة بابه اكثر من 30 سم لكن صاحب الحصن والقابع باعلاه لم يقم بل ظل في سباته ..
حينئذ لم يكن من العبد الا أن يتسلق إحدى الحداد حاملا عشاء الرجل وعندما وصل الى اعلى الحصن تفاجأ الرجل بذلك وهبّ واقفا وسأل العبد .. لماذا لم تدخل مع الباب ؟ .. أجاب العبد انه كان مقفلا وقد قمت بدق الباب لمناداتك لكن لم تستجيب .., فطلعت اليك من إحدى حداد الحصن ..!
ـاقتنع الرجل بما قاله العبد .., وفي اليوم التالي فكر بجلب الصناع وأصحاب الحرف ممن يجيدون تلييس الحصن من الخارج ذلك فيه ضمانة لمنع تسلق الحصن من الخارج .. !
وهكذا تم تلييس الحصن بمادة الجبس والنورة التي تم صنعها خصيصا لتلييس الحصن هذا بلبنة للبناء والتلييس .
أما حراسة الوادي فقد تناوب عليها رجالات رحبان الأوائل رحمهم الله جميعا ومن ضمنهم والدي محمد سعيد كعشر حيث كان يحمل بندقية أم زرفال كما يسمونها ذلك الوقت .
وقد مرّ على الوادي لصوص من زهران وفي حلكة الليل المظلم سمع صوتا لقطع العذوق في بقعة مليكة ركيبة طويلة مجاورة لسد السقا .
وعلى صوت القطع والتكسير أرسل عليهم طلقة من بندقيته من اعلى الحصن فما كان منهم الا الهروب والاتجاه الى الغمدة ..
وفي صبيحة اليوم التالي قام يتفقد الركيبة ولكنه فوجئ أن اللصوص تركوا العذوق " ثمار الذره " ونجوا بأرواحهم كان هذا قبل 100 عام من الان .
أما القصة الثالثة فتذكر أن من حماة الوادي من اعلى الحصن كان رجلا يدعى عجيريد وهو القائم ذلك الاسبوع بالحراسة والمناوبة .
ويقال أنه أضاء قبسا من اعلى الحصن للتدفي وعمل عشاء له وفجاه شعر ان هناك حركة حول الحصن وكان يملك بندقية فطل من احدى الفتحات واذا بمجموعة من اللصوص أو غيرهم ممن يسكنون الوادي " الجن "
فصاح بهم ورماهم بشواظ من نار فصاحوا به ياعجيريد النار لاتاثر فينا فقام باطلاق رصاصه من بندقيته لتخويفهم واستعان عليهم بالله ثم المعوذات فانصرفوا ولم يؤذوه .
هكذا سمعت قصص عن هذا الحصن من آباءنا واجددانا الذين افضوا الى رحمة الله .
أما عن باب الحصن فآنا أعرفه جيدا وعمري ربما 11 سنة أو اقل وفي ذلك الوقت اي عام 1371 هـ قامت امراءتين من قرية رحبان بالاعتداء على باب الحصن وتكسيره بالفوؤس للاستفاده من حطبه وتم ضبطهم من قبل أحد اهالي رحبان فأبلغ الجماعة بذلك .
عندئذ تحرك الجماعة الى بيت هؤلاء النسوة وشاهدوا حطب باب الحصن وادينوا بالجرم المشهود وتم تعزيرهم بذبح خروف سمين عشاء للجماعة وتغريمهم بمبلغ يصل الى 10 ريالات سعودية من الفضة الخالصة .
لكنه لم يعد الباب كما كان عليه بل اهمل جراء انشغال أهل القرية بأعمالهم الخاصة ولأنتفاء الحاجة .. فقد كان حكم عبد العزيز ال سعود رحمه الله يقف حاجزا امام من تسول له نفسه بالسرقة
أو النهب او خلافه .
"..ويبقى حصن السقا شامخا حتى اللحظة .."
بقي ان اشير الى الغرفة المجاورة للحصن التي تسمى الخيمة وكانت مسقوفه بالخشب الى وقت قريب وكان لها باب وجوارها جدار يسمى المنسم توضع عليه حزم الحطب والعشب الذي يجلب من العقبة ومن الوادي ومن قبل النساء لأخذ راحة بعد الحملة الثقيلة من الحطب ثم شرب الماء القراح من كر سد السقا المشهورة بحلاوة ماءها آنذاك .
وـالخيمة هذه كانت مخصصة كملجأ من المطر ولحماية العصبة " الذين يفدون من الجنوب واليمن للحج " كانت طريقهم من جوار هذه الخيمة والحصن وفيما سمعت أن اهالي رحبان كانوا يزودونهم بالمؤن من سمن ودقيق وعسل ..
وـالله أعلم هو نعم المولى ونعم ـالنصير


حكمة /
كل ابن أنثى وإن طالت سلامته ... يوما على آلة حدباء محمول

 

 
























التوقيع

ليسَ الغريبُ غريبَ الشآمِ واليمنِ .. إنَّ الغريبَ غريبْ اللحدْ والكفَنِ


   

رد مع اقتباس
قديم 05-18-2011, 12:31 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية محمد سعد دوبح
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
محمد سعد دوبح is on a distinguished road


 



الوالد ابو هشام اشكرك يالغالي على ان زودتنا بهذه المعلومات
عن حصن السقاء مزودها بالصوره الجميله للحصن ولنا معه
ذكريات حلووه جدا ايام الشباب وايام حماية الطير فلقد كنا نتسابق
مع بعض في الصعود الى قمته دون خوف من عقارب اوثعابين
اوغيرها ولقد كانت هذه الهوام تخافنا ولاتظهر وكذلك الجن كانت
تخاف منا بعكس اليوم لو اعطوني الدنيا بما فيها لن اجروء على
الدخول فيه فما بالك بصعود طبقاته يعطيك العافيه تقبل مروري
ودمت بووووود0

 

 
























التوقيع

اللهم اغفرلي ولوالدي

   

رد مع اقتباس
قديم 05-19-2011, 02:07 AM   رقم المشاركة : 3

 

.

*****

حيا الله أبا هشام

أنا اعتقد أن الحصن عمره يزيد عن 400 سنه بكثير وذلك لقدمها وحاجتها في العصور القديمة

كنا نتواجد حول حصن السقا ولكن لم يحصل أن طلعنا فيه أما حصن العباله فقد استمتعت بالجلوس فوق جونه الجميل وكان منظر الوادي اكثر من ممتع وفعلا تحس انك على ناطحة سحاب وأتذكر كان يحصل تحدي ومراهنات لمن يستطيع تسلق الحصن من الخارج

المهم أن هذه الحصون رمز من رموز بلاد غامد وزهران وقد شاهدت حصون مثلها في الطريق من مدينة برشلونه الأسبانية بإتجاه الجنوب الأسباني وتمنيت تصويرها فهي قلاع تزين سفوح الجبال الخضراء

لك يا أبا هشام خالص التحية والتقدير

*****

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-21-2011, 01:03 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية عبدالرحيم كعشر
 
إحصائية العضو

مزاجي:










عبدالرحيم كعشر غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 13
عبدالرحيم كعشر is on a distinguished road


 

1- لا شكر على واجب يا ابو خالد حفظك الله ورعاك ومرورك زاد الموضوع وهج ولمعان فشكرا لك ودمت بسعادة

2- اخي عبد الرحيم بن قسقس نعم الحصن يزيد عمره عن 450 سنه وكذلك حصن العباله وحصن الطرفين الذي جوار بيت السندف ويسمى حصن الخراب بفتح الراء وتسكين الباء وايضا حصن الغمده الواقع بشمال قرية سلاب على يسار المتجه الى وادي الجزعه ثم الى الظفير ويدعى هذا الحصن حصن ( قرن الكافر ) وهذا الحصن ملك لأل وادي العلي بجميع قراه العباله ورحبان والطرفين والغمده وقد جرت بهذا الحصن احداث جسيمه بين اهل الوادي وجيرانهم من بني عبد الله ( الظفير ) ولا مجال لسرد هذه الوقائع التي وقعت في الازمنه الماضيه قبل اكثر من 200 سنه اما الان فالمحبه تسود الظفير ووادي العلي وكان هذا الحصن يشكل حاميه لوادي الجزعه التابع للغمده والمشترك فيه مع قرية الظفير . والحمد لله ننعم بالامن والامان بحمايه الله ثم حكامنا اطال الله في اعمارهم ال سعووود . وكما ذكرت اخي هذه الحصون كانت تشكل قلاع لحماية حدود القبائل ابتداء من جنوب الطائف وحتى نجران وكانت ابراج للمراقبه والحمايه وهي نسخه عن الحصون الموجوده بأوربا وغرب شرق اسياء تبعا لحظارات ذلك الزمن الممتد من قبل الاسلام والله واعلم فشكرا لك على المرور والتعليق والاضافه ودمتم بسعاده

 

 
























التوقيع

ليسَ الغريبُ غريبَ الشآمِ واليمنِ .. إنَّ الغريبَ غريبْ اللحدْ والكفَنِ


   

رد مع اقتباس
قديم 05-22-2011, 12:21 AM   رقم المشاركة : 5

 


تقف هذه الحصون شامخة تحكي لنا تاريخ وتراث وحياة الاباء والاجداد
في زمن انعدام الامن وفي ظل ترابط اهل القرية او القبيلة
في نظام يحميهم هجمات الاعداء من الفتك بمحاصيلهم الزراعية
والتي اعتمادهم عليها بعد الله ..
نستقي منها الدروس والعبر ...
كيف كانوا وكيف عاشوا في شظف من العيش وقلة ذات اليد في سبيل توفير حياة كريمة .
نسال الله ان يرحمهم ويغفر لهم ويجل الجنة مأواهم ..

الغالي ابا هشام :
شكرا على هذا التوثيق وهذه المعلومات الجديدة علينا
بارك الله فيك ونفع بك وبما كتبت
واسبغ عليك نعمه

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-22-2011, 11:19 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
عبدالله أبوعالي is on a distinguished road


 


أستاذي القدير : أباهشام
أشكر لك هذه الجولة السياحية الهامة والمليئة
بالمعلومات الجديدة عن أحد اهم معالم وادي العلي
حصن السقا . دام هذا الثراء المعرفي التراثي ودمت لمحبيك .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 05-23-2011, 02:45 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية عبدالرحيم كعشر
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 13
عبدالرحيم كعشر is on a distinguished road


 

1- نعم ايها العزيز ابو محمد ( علي ابو علامه ) مثلما ذكرت تقف هذه الحصون شامخه شاهده على عظمة اولئك القوم من ابائنا واجدادنا رحمهم الله تعالى مقدرا لك مرورك واضافتك ولا شكر على واجب ومهمتي تقتضي البحث عن المجهول لدى ابنائنا من تراثنا وعاداتنا وتقاليدنا وشكرا لكم وتقبل الله دعائكم لي وجزاك الله كل خير يا ابا اديب ودمت بسعاده

2- بارك الله فيك يا ابو علي ( عبدالله ابو عالي ) وشكرا لمرورك الكريم والاشاده بهذا الموضوع المتواضع حول حصن السقا وبقية الحصون بوادي العلي مقدرا لكم مشاعركم حفظكم الله ورعاكم

 

 
























التوقيع

ليسَ الغريبُ غريبَ الشآمِ واليمنِ .. إنَّ الغريبَ غريبْ اللحدْ والكفَنِ


   

رد مع اقتباس
قديم 05-23-2011, 04:00 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية سعيد راشد
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
سعيد راشد is on a distinguished road


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي ابوعلامه مشاهدة المشاركة

تقف هذه الحصون شامخة تحكي لنا تاريخ وتراث وحياة الاباء والاجداد
في زمن انعدام الامن وفي ظل ترابط اهل القرية او القبيلة
في نظام يحميهم هجمات الاعداء من الفتك بمحاصيلهم الزراعية
والتي اعتمادهم عليها بعد الله ..
نستقي منها الدروس والعبر ...
كيف كانوا وكيف عاشوا في شظف من العيش وقلة ذات اليد في سبيل توفير حياة كريمة .
نسال الله ان يرحمهم ويغفر لهم ويجعل الجنة مأواهم ..

الغالي ابا هشام :
شكرا على هذا التوثيق وهذه المعلومات الجديدة علينا
بارك الله فيك ونفع بك وبما كتبت
واسبغ عليك نعمه


أخي الكريم:

عبدالرحيم كعشر

ما أزيد على مداخلة أخي الكريم: علي أبو علامة إلا عســـــــل
شكرًا أبا هشــــام على هذا الزخم الكبير من المعلومات المتعلقة بتراث القبيلة،
وهذه الحقائق التاريخية الغير معروفة لأجيالنا الشابة، وجزاك الله خيرًا.

دمت بود وباقة ورد.

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 05-23-2011, 08:27 AM   رقم المشاركة : 9

 

حصن السقا وعبد الرحيم كعشر

اقل ياعبد الرحيم أنت من أنت
تاريخ عن ماضٍ شامخ بأهله شامخ بذكرياته شامخ بالوفاء والتكاتف والحب ذلك الزمن هو زمن المجتمع الواحد ترابط عجيب وثقة في محلها وصفاء قلوب ونوايا .

الحصون هي التي بقيت لتذكيرنا بأبائنا وأجدادنا عليهم رحمة الله تعالى

لكن المشكلة أننا كنّا في سبات مثل سبات صاحب الحصن ولم نسأل الأباء عن ذكرياتهم حتى وإن كانت أليمة مع الحصون وأصبحت عند الغالبية لاتمثل له شيئاً سوى ( من الآثار القديمة )

عبد الرحيم كعشر .. بنك من المعلومات الثرية عن سير الأباء وأمجادهم لاتبخل على إخوتك ومحبيك بما عندك ..

ويعلم الله لشاهدت العنوان من فترة ولكن الظروف لم تساعدني على قراءته فلتعذرني .


 

 
























التوقيع

مدّيت له قلبي وروّح وخلاه
الظاهر إنه ماعرف وش عطيته

   

رد مع اقتباس
قديم 05-23-2011, 11:53 AM   رقم المشاركة : 10

 

انه الشاهد على حضارات كانت ثم بادت 0 وكان حصن السقا مثال لشواهد الحضاره 0 وقد نمى الى علمى من الاباء ان عجينة التلييس عجنت بالمرق 0وربما ان ذلك صحيح 0 ولهذا تجد انها لم تتاثر بعوامل التعريه 0 وهناك في بني 0 سار 0 حصن يشبهه ولكنه ليس مثله في هامته وقامته 0 وكم تسلقناه من الداخل واخذنا بيض الحمام 0 اما من الخارج فلا اعتقد ان احدا استطاع تسلقه اطلاقا وعموما فهو من الآثار التي تشهد بعظمة وادي السقا ومكانته الزراعيه ولان السقا يقع على مفترق الطرق حرص اهله على بناء حصن يليق به 0 وبمكانته الزراعيه والانتاجيه 0 بوركت ابا هشام على نقل الموضوع لساحات العز والشرف والحب 0 واحسن الله لي ولك الخاتمه 00

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:08 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir