يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ



اهداءات ساحات وادي العلي


العودة   ساحات وادي العلي > ساحات الموروث والشعر والأدب > ساحة الأدب الفصيح

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-03-2012, 02:49 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مشرف عام
 
إحصائية العضو

مزاجي:










مشرف عام3 غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


أنثى

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
مشرف عام3 is on a distinguished road

كرنفال صباحي بارد 0000


 

في مدينة أوروبية ما

كان الصباح باردا ً مشعاً ببياض الشتاء

عيناك تقودهما مناظر خلابة فتارة تشهق للأعالي لتتأمل الأبنية
ذات الطراز القديم البسيط والـ جميل بنوافذها الباهتة الألوان

والمشغولة بأكاليل من الزهور والورودالندية
تتدلى من شفاهها السفلى أي النوافذ

ومعظم تلك النوافذ مسيجة بشباك من المعدن المشكول

على هيئة سلة لتحتو الأُصص ولاتسمح بسقوط الأطفال

ربما لفت نظرك اكتساء البعض منها
بخطوط الصدأ جراء هطول الأمطار المستمرة


أمّا واجهات المحال التجارية في تلكم المدينة العتيدة

رغم حضارة الدولة الجبارة فهي متعددة الأشكال
تتحد في الحجم وتنسجم في الألوان أحيانا


الحجارة سمة الأرصفة المتعرجة
تتسع وتضيق بحسب مساحة الشارع
وتكتظ بالمشاة من جميع النحل والملل كل صباح 0


مسكينة تلك الأرصفة إنّها تشكو عفن أحذية الخلق

ذات الماركات المناسبة لشتى طبقات الشعوب فقيرها وغنيّها


ومالفت انتباهي أثناء تجوالي وسط هذا الكرنفال الصباحي الأوروبي هو !!

اكفهرار وجوه غالبية القوم هناك ، تقطيبة الجباه ، احمرار الوجنات

وبرودة تصرفات البعض منهم
فقد يبصق الشخص على الرصيف ولايبالي

إن تطاير رذاذ بصاقه على ملابس من يحاذيه مروراً


أما قسوة الملامح فحدث ولاحرج رغم تبسمهم الدائم

في وجهك تحضراً انسانيّاً خالي من روح الأخوة في الله


أصدقكم القول؟!
لقد انتابتني موجة حزن وشعرت بالقرف ربما
وبالإمتعاظ منهم ولهم

أما منهم فبسبب تصرفات غالبيتهم الغير مستحسنة
فهم يفعلونها أمام الملأ كتقبيلهم النساء
علانية ولايتحرجون من ذلك

وأما لهم فلم يكن بينهم مسلم قد سجد لله في ذلك الصباح

سوى من يشاطرهم العيش من المسلمين المهاجرين إليهم


هذه رؤية قديمة جالت بخلدي اليوم
فأردت طرحها للعبرة
والتذكرة بأننا بخير مادمنا ننعم في ظل دين الإسلام




 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir