يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > ساحة الثقافة الإسلامية > الساحة الإسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-03-2010, 10:43 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية عبدالعزيز بن شويل
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 19
عبدالعزيز بن شويل is on a distinguished road

ساعاتك التي تمرّ


 




اهتم القران والسنة المطهرة بالوقت والتنبيه لقيمة الزمن،

فقد أقسم الله عز وجل بالزمن وبأجزاء منه والله عز وجل إذا أقسم بشيء

فإنما هو للتنبيه إلى أهميته والتعظيم لشأنه فقال:

(والعصروالضحىوالليل إذا سجىوالفجر وليال عشر).

والوقت عبارة عن ساعات تمر من حياتنا..

تمر ولا ترجع أبداً...

فهي كقطار عابر لا ينتظر أحداً فإن لم تركبه فاتك..

والحقيقة مع أن الليالي والأيام تذهب وتمضي إلا أنه يبقى أثرها وتلحقه تبعتها...

فالعاقل هو الذي يختار لنفسه ما يعود عليه من وقته

فإنه عائد لا محالة قال تعالى:






لهذا يقال للسعداء في الجنة:



ويقال للأشقياء المعذبين في النار:



والمتأمل في كتاب الله سيجد تلك الصرخات التي تفيض بالحسرة

من أهل التسويف والغفلة والتفريط الذين ضيعوا أعمارهم في اللهو

وحياتهم في الشهوات. فمن قائل:




وقائل



وآخر يصيح:







وهناك تنقطع الأمنيات

ولكن يأتيهم الجواب الصارم والحجة البالغة التي تقرع آذانهم

فتزيد من يأسهم وحسرتهم



أي ألم نعطكم فرصة وفسحة من العمر كانت كافية لأن تتذكروا وتعودوا إلى الله

وتعملوا الصالحات فهذا جزاؤكم وقد فات الأوان.

قال قتادة رحمه الله تعالى:

"اعلموا أن طول العمر حجة ونعوذ بالله أن نعير بطول العمر".

والآن فتش عن ساعاتك وانظر كيف تمر..

فهي عمرك وأغلى لحظات حياتك... فاستثمرها..

لتفرح بها بإذن الله في وقت أنت بأمس الحاجة لكل دقيقة فيه....

فدونك فرص كبيرة وكثيرة في يومك وليلتك..

في أسبوعك وآخر أسبوعك.. في عطلاتك وإجازتك،

حين يتضاعف وقت الفراغ، فتحتاج إلى مزيد من التخطيط والتنظيم وانتهاز الفرص،

مستعيناً بالله ومتوكلاً عليه.



أ.أسماء بنت راشد الرويشد


غفر الله لكاتبه وناقله وقارئه



تحياتي
...........

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 01-04-2010, 08:32 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road


 


غفر الله لنا ولك ولكاتبه وقارئه

وجعلنا جميعاً من أهل الجنـة

عبد العزيز بن شويل

جزاك الله خير .. ونفع بــك

دمت بخير

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir