يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي








العودة   ساحات وادي العلي > ساحة الثقافة الإسلامية > الساحة الإسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-02-2008, 02:40 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road

Mnn فضل العمرة في رمضان.


 



الســلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جاء عنه .. عليه الصلاة والسلام .. أنه قال .. (عمرة في رمضان كحجة) وفي لفظ آخر

( كحجة معي) .. فللعمرة في رمضان فضل عظيم عليها في غيره من الأشهر ويستحب

للمسلم .. إذا استطاع .. أن يعتمر في رمضان فهو الأفضل وهنا أمــور أحب أن أنبـه

عليهـا وهي:

أولاً .. أن كثيراً من الناس يتركون ما هو أفضل إلى العمل المفضول .. فمنهم من يترك

- مثلاً - إمامة المسجد ويذهب للعمرة أو يترك عمله ووظيفته ويعتمر .. وهذا فيه حرج عظيم

وفيه عدول عن العمل الأفضل إلى العمل المفضول .. ويحتاج هذا إلى فقه في الدين

فالأولى لمن كان بقاؤه أفضل له وللمسلمين أن يبقى .. ولو لم يعتمر في رمضان كإمام

المسجد .. والخطيب .. والداعية .. ومعلم الناس .. والموظف.

وهنا مسألة ثانية وهي: أن بعضهم يترك عمله بلا استئذان .. ويذهب للعمرة .. وهذا يأثم من

جانب ويؤجر من جانب فالأولى له ألا يذهب إلا بإذن فإن لم يؤذن له فلا يذهب.

ثانياً: أن بعضهم يكذب في عذره .. فيدعي أن له مريضاً أو ظرفاً آخر ليس بصحيح .. ليحصل

على إجازة اضطرارية .. ثم يعتمر .. فهذا ارتكب إثماً في كذبه وتزويره فلم يتق الله عز وجل

ثالثاً: أن بعض الناس يكرر العمرة في رمضان .. خصوصاً أهل مكة .. وهذا خلاف عمل الرسول

عليه الصلاة والسلام .. والسلف الصالح .. بل الأولى له أن يعتمر عمرة في رمضان ويجعل

بقية أوقاته في قراءة القرآن .. والذكر .. ونوافل العبادة الأخرى.

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمــال

منقول من موقع شبكة الإسلام.

دمتم بخير

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-02-2008, 02:56 AM   رقم المشاركة : 2

 

.

*****

الأخ العزيز إبن القرية

نقل موفق ومفيد

كتب الله لك الأجر والثواب

*****

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-02-2008, 03:22 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية أبوناهل
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 12
أبوناهل is on a distinguished road


 


جزاك الله خيرآ
والحمد لله على هذا الفضل
خاصة لنا سكان جده
فقرب المسافة يساعدنا على
الأتيان بالعمرة بكل سهولة ويسر
.........إبن القرية لاعدمناك يالغالي ....

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 09-02-2008, 03:58 AM   رقم المشاركة : 4

 

جزاك الله ألف خير ابن القرية على الموضوع المفيد0000000

وتقبل الله منا صالح الأعمال 0000 دمت بخير

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-02-2008, 09:23 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road


 


الإخوة الأعزاء

عبد الرحيم بن قسقس

أبو نـاهــــل

البارود 84

أشكر لكم تواجدكم الرائع

جزاكم الله خير

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

دمتم بخير

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-04-2008, 03:36 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية مشرف الإسلامية
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مشرف الإسلامية is on a distinguished road


 

بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيراً على هذا الطرح المبارك ونفع به

وجعله في موازين حسناتك

وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 09-04-2008, 09:49 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road


 


مشرف الإسلامية .. جزاك الله خير

حضور دائم .. تشجيع مستمر

بارك الله فيك .. لا عدمنــاك

تقبل الله منا ومنك صالح الأعمـال

دمت قي حفظ الله

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 09-19-2008, 01:20 AM   رقم المشاركة : 8

 

جزاك الله خيراً إبن القرية

وهذه صفة العمرة

لشيخنا محمد بن صالح بن عثيميين رحمه الله

صفة العمرة :
من أراد أن يحرم بالعمرة فالمشروع أن يتجرد من ثيابه ويغتسل كما يغتسل للجنابة ويتطيب بأطيب ما يجده من دُهن أو عود أو غيره في رأسه ولحيته ولا يضره بقاء ذلك بعد الإحرام .
والاغتسال عند الإحرام سنة من حق الرجال والنساء حتى الحائض والنفساء.
ثم بعد الاغتسال والتطيب يلبس ثياب الإحرام ثم يصلي (غير الحائض والنفساء) الفريضة إن كان في وقت فريضة وإلا صلى ركعتين ينوي بها سنة الوضوء .
فإن فرغ من الصلاة أحرم وقال (لبيك عمرة لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك) يرفع الرجل صوته بذلك والمرأة تقول بقدر ما يسمع من بجنبها .
وينبغي للمحرم أن يكثر من التلبية خصوصاً عند تغير الأحوال مثل أن يعلو مرتفعاً أو ينـزل منخفضاً أو يقبل الليل أو النهار وأن يسأل الله بعدها رضوانه والجنة ويستعيذ برحمته من النار .
والتلبية مشروعة في العمرة من الإحرام إلى أن يبدأ بالطواف وفي الحج من الإحرام إلا أن يبتدئ برمي جمرة العقبة يوم العيد .
فإذا دخل المسجد الحرام قدم رجله اليمنى وقال (بسم الله والصلاة والسام على رسول الله اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك، أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وبسلطانه القديم من الشيطان الرجيم) .
ثم يتقدم إلى الحجر الأسود ليبتدئ الطواف فيستلم الحجر بيده اليمنى ويقبله فإن لم يتيسر استلامه بيده فإنه يستقبل الحجر ويشير إليه بيده إشارة ولا يُقبلها .
والأفضل أن لا يزاحم فيؤذي الناس ويتأذى بهم. ويقول عند استلام الحجر (بسم الله والله أكبر، اللهم إيماناً بك وتصديقاً بكتابك ووفاء بعهدك واتباعاً لسنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ).
ثم يأخذ ذات اليمين ويجعل البيت عن يساره ، فإذا بلغ الركن اليماني استلمه من غير تقبيل فإذا لم يتيسر فلا يزاحم عليه ويقول بينه وبين الحجر الأسود (ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار اللهم إني أسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة) .
وكلما مر بالحجر الأسود كبّر، ويقول في بقية طوافه ما أحب من ذكر ودعاء وقراءة قرآن، فإنما جُعل الطواف بالبيت وبالصفا والمروة ورمي الجمار لإقامة ذكر الله، وفي هذا الطواف أول ما يقدم ينبغي للرجل أن يفعل شيئين :
أحدهما : الاضطباع من ابتداء الطواف إلى نهايته، وصفة الاضطباع أن يجعل وسط ردائه داخل إبطه الأيمن وطرفيه على كتفه الأيسر، فإذا فرغ من الطواف أعاد ردائه إلى حالته قبل الطواف، لأن الاضطباع محله الطواف فقط.
الثاني : الرمل في الأشواط الثلاثة الأولى فقط والرمل: إسراع المشي مع مقاربة الخطوات، وأما الأشواط الأربعة الباقية فليس فيها رمل وإنما يمشي كعادته .
فإذا أتم الطواف سبعة أشواط تقدم إلى مقام إبراهيم فيقرأ {واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى} ثم صلى خلفه ركعتين خفيفتين يقرأ في الأولى {قل يا أيها الكافرون} وفي الثانية {قل هو الله أحد} فإذا فرغ من صلاة الركعتين رجع إلى الحجر الأسود فاستلمه إن تيسر له .
ثم يخرج إلى المسعى فإذا دنا من الصفا قرأ {إن الصفا و المروة من شعائر الله} ثم يرقى على الصفا حتى
يرى الكعبة فيستقبلها ويرفع يديه فيحمد الله ويدعو ما شاء أن يدعو. وكان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم هنا: (لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. لا إله إلا الله وحده أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده) ويكرر ذلك ثلاثاً مرات ويدعو بين ذلك .
ثم ينزل من الصفا إلى المروة ماشياً، فإذا بلغ العلم الأخضر ركض ركضاً شديداً بقدر ما يستطيع ولا يؤذي فقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يسعى حتى ترى ركبتاه من شدة السعي تدور به إزاره، وفي لفظ وإن مأزره ليدور من شدة السعي، فإذ بلغ العلم الأخضر الثاني مشى كعادته حتى يصل إلى المروة فيرقى عليها ويستقبل القبلة ويرفع يديه ويقول ما قاله على الصفا .
ثم ينـزل من المروة إلى الصفا ماشياً فيمشي في موضع مشيه ويسعى في موضع سعيه .
فإذا وصل إلى الصفا فعل كما فعل أول مرة وهكذا المروة حتى يكمل سبعة أشواط ذهابه من الصفا إلى المروة شوط ورجوعه من المروة إلى الصفا شوط آخر .
ويقول في سعيه ما أحب من ذكر ودعاء وقراءة قرآن .
فإذا أتم سعيه سبعة أشواط حلق رأسه إن كان رجلاً وإن كانت امرأة تُقَصّر من كل قرنٍ أُنملة .
ويجب أن يكون الحلق شاملاً لجميع الرأس. وكذلك التقصير يعم به جميع جهات الرأس.
والحلق أفضل من التقصير إلا أن يكون وقت الحج قريباً بحيث لا يتسع لنبات شعر الرأس فإن الأفضل التقصير ليبقى الرأس للحلق في الحج .
وبهذه الأعمال تمت العمرة .

 

 
























التوقيع

،



..



   

رد مع اقتباس
قديم 09-19-2008, 01:50 AM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road


 



tarafen .. شكراً على مرورك الكريم

وجزاك الله خير .. على الإضافة الرائعة

تسلم يــدك .. لا عدمنــاك

دمت في حفظ الله

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir