يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > ساحات الموروث والشعر والأدب > ساحة الأدب الفصيح

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-04-2014, 08:50 AM   رقم المشاركة : 1
Berightback أم كلثوم التي جعلت من الفن أدب وما قيل عنها


 

أم كلثوم التي جعلت من الفن أدب وما قيل عنها

عرف عن أم كلثوم شخصيتها القوية واحترامها لنفسها ولفنها فاحترمها الملوك والزعماء كما احترمها عامة الشعب وأحبها الناس فى كل مكان، وتفردت بمكانة عالية فى الفن والمجتمع لم تصل إليها أية مطربة فى الشرق.
ولا شك أن النموذج الذي قدمته أم كلثوم يصب فى خدمة الفن من عدة أوجه هي في الوقت ذاته عوامل نجاحها:
لماذا نجحت أم كلثوم؟
1. اختيارها للراقي من الكلمات وتفضيلها لشعر العربية الفصحى حيث كانت أم كلثوم تدقق في اختيار الكلمات وتشترط أن تكون على مستوى صوتها وأدائها وقد ساعدها على إجادة غنائها الأداء المبكر لعدد من الموشحات الدينية.
2. ومن أهم قصائدها ولد الهدى، سلوا قلبى، نهج البردة لأحمد شوقى، رباعيات الخيام ترجمة أحمد رامى، أراك عصى الدمع لأبى فراس الحمداني والأطلال لإبراهيم ناجى
3. اختيارها لأبرع الملحنين: وأهمهم محمد القصبجى وزكريا أحمد ورياض السنباطى ومحمد عبد الوهاب.
4. حفاظها على الصورة المحترمة للفن.
5. تطويعها للفن فى خدمة قضايا أمتها العامة.
6. إخلاصها لجمهورها بتقديم الجيد والجديد.
7. من أهم صفات أم كلثوم العظيمة أنها ظلت هاوية حتى آخر رمق في حياتها.
8. حافظت لفترة طويلة على إحساس الحب والمحب كما كان في الغناء العربي القديم.
9. أنها حافظت على طابع الأغنية الشرقية هذا الطابع الذي يقوم على إبراز مظهر الارتجال الفني أو التصرف والإعادة مع التصرف وهذا ما امتازت به الفنانة أم كلثوم وحدها حيث كانت ام كلثوم تمثل الحصن الأخير لطابع الأغنية العربية كانت تزيد من ابتكاراتها في اللحن وتمزح الكلمة بالنغم.
10. لقد أسهم صوت أم كلثوم إسهاما جوهريا في خلق أساليب التلحين العربية المتطورة وأتاح للملحنين أن يجوبوا أفاقا شاسعة ما كانت لهم على بال لولا وجود هذا الصوت الذي حملهم بإمكاناته الباهرة إلى تلك الآفاق وأعمال القصبجي وزكريا أحمد و السنباطي تشهد بذلك.
11. تخصصت أم كلثوم في المحافظة على طابع الموسيقى المصرية العربية الأصيل وتفننت في تطويره والارتقاء به هذا الفن الذي يعتمد على التراث وعلى المقامات والضروب والارتجاليات والزخارف اللحنية وعلى الأداء فكانت هي تتويجا لعظمة هذا الفن في قمة ما وصل اليه.
12. كانت أم كلثوم لا تكتفي بما وصلت اليه من مجد وتفوق بل كانت دائما تتطلع الى المزيد.
13. كانت أم كلثوم في حفلاتها حريصة على تقديم الاعادات مع إدخال التلوين والتغيير في كل إعادة دون أن يفقد اللحن مستواه الفني أو يبتعد اللحن عن اللون والأسلوب الذي كتبه الملحن.
من أغانيها سلوا كؤوس الطلا
سلوا كؤوس الطلا
رياض السنباطي
كلمات : أحمد شوقي
ألحان : رياض السنباطي

سلوا كؤوس الطلا هل لامست فاها
واستخبروا الراح هل مست ثناياها
باتت على الروض تسقيني بصـافــيـه
لا لــلـسـلاف ولا لــلــــورد ريـــاهـــا
ما ضر لو جعلت كأسي مراشـــفهـــا
ولو سقتني بصاف من حـمـيـــاهــا
هيفاء كالبان يـلـتـف الـنـسـيـم بـهـــا
ويلفت الطير تحت الوشي عطفـاهــا
حـديـثـهـا الـسـحـر إلا انـــه نـــغـــــم
جــرت علــــــي فــم داود فــغــنـاهـا
حمامة الأيك من بالـشــجـو طـارحـها
ومن وراء الدجي بالشوق نـــاجـاهــا
ألقت إلي اللـيـل جـيـدا نــافـرا ورمــت
إليه إذنا وحــــــــارت فـيـــه عـيـنـاهـا
وعادها الشوق للأحباب فـــانـبـعثـت
تبكي وتـهـتــف أحيانا بـشـكـواهــا
ياجارة الأيك أيام ألهوي ذهـبــت
كالحلم آهــــــــــــا لأيام الهــوى آهــا
اتمنى ان يروق لكم اختياري

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 01-06-2014, 07:10 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية العضو

مزاجي:










عبدالله أبوعالي غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
عبدالله أبوعالي is on a distinguished road


 


الست أم كلثوم رحمها الله
تميزت بذائقة رفيعة وتواضع جم
وكان الفن الصادق الأصيل هومعيار
الشخصية التي أمامها .

ومارغبتها في لقاء الشاب بليغ حمدي
إلاّ دليل على ذلك فقدوردت سيرة بليغ
وقام الموسيقارمحمدفوزي بتقديمه إليها
رحمهم الله جميعاً فبادرته حتسمعنا أيه
يابليغ فأسمعها مطلع أغنية (حب أيه)
فطلبت منه إكمالهاوغنتها وفي إحدى زياراته
لأستاذه محمدفوزي قدم له نص (أنساك)
الذي بدأ محمدفوزي بتلحين الكوبليه الأول منه
وخرج لتوديع زائر فعندما عاد وجد بليغ يدندن
بمطلع أنساك وأعجبه اللحن وقال لبليغ :
مش حيكمله غيرك وعلى الفور إتصل بالست
وقال لها : (أمّا بليغ عمل حتة لحن حيعجبك)
وبدأ بعد هذا اللحن يفرض بليغ أسلوبه
ولإيمان أم كلثوم بموهبته رضخت رغم تحفظها
في السابق .

ورغم خلافاتها المستمرة مع محمدالموجي والتي
وصلت للمحاكم لعدم تنفيذه للحن (للصبرحدود)
خلال شهر بحسب الإتفاق فقد مر 6 أشهر ولم
يسلم اللحن إلاّ أنها قبلت بالصلح وقالت له ضاحكة
(هوه إنت مابتقيش إلاّ عن طريق المحكمة)
بل ونفذت كل ماطلبه لحنياً .

والأجمل لقاء الست بالشيخ سيدمكاوي
فقدطلبته وكعادتها مع كل ملحن تقول :
سمعني عندك أيه تاركة له حرية إختيارالكلمات
فسمعها مطلع أغنية يامسهرني وغنتها له
رحمهم الله جميعاً

وفعلاً كما ذكرأبوصالح
فالسيده ام كلثوم علامة فارقة في تاريخ الفن والثقافة .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 01-07-2014, 09:16 PM   رقم المشاركة : 3

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله أبوعالي مشاهدة المشاركة

الست أم كلثوم رحمها الله
تميزت بذائقة رفيعة وتواضع جم
وكان الفن الصادق الأصيل هومعيار
الشخصية التي أمامها .

ومارغبتها في لقاء الشاب بليغ حمدي
إلاّ دليل على ذلك فقدوردت سيرة بليغ
وقام الموسيقارمحمدفوزي بتقديمه إليها
رحمهم الله جميعاً فبادرته حتسمعنا أيه
يابليغ فأسمعها مطلع أغنية (حب أيه)
فطلبت منه إكمالهاوغنتها وفي إحدى زياراته
لأستاذه محمدفوزي قدم له نص (أنساك)
الذي بدأ محمدفوزي بتلحين الكوبليه الأول منه
وخرج لتوديع زائر فعندما عاد وجد بليغ يدندن
بمطلع أنساك وأعجبه اللحن وقال لبليغ :
مش حيكمله غيرك وعلى الفور إتصل بالست
وقال لها : (أمّا بليغ عمل حتة لحن حيعجبك)
وبدأ بعد هذا اللحن يفرض بليغ أسلوبه
ولإيمان أم كلثوم بموهبته رضخت رغم تحفظها
في السابق .

ورغم خلافاتها المستمرة مع محمدالموجي والتي
وصلت للمحاكم لعدم تنفيذه للحن (للصبرحدود)
خلال شهر بحسب الإتفاق فقد مر 6 أشهر ولم
يسلم اللحن إلاّ أنها قبلت بالصلح وقالت له ضاحكة
(هوه إنت مابتقيش إلاّ عن طريق المحكمة)
بل ونفذت كل ماطلبه لحنياً .

والأجمل لقاء الست بالشيخ سيدمكاوي
فقدطلبته وكعادتها مع كل ملحن تقول :
سمعني عندك أيه تاركة له حرية إختيارالكلمات
فسمعها مطلع أغنية يامسهرني وغنتها له
رحمهم الله جميعاً

وفعلاً كما ذكرأبوصالح
فالسيده ام كلثوم علامة فارقة في تاريخ الفن والثقافة .

يعجبني فيك سعة اطلاعك وتعدد مشاربك وكما أشرت هي تتحسس الذوق في الكلمة والفن من اجل ذلك غنت للموجي وهو صعب ولكنه موهبة وكذلك بليغ وهو ارق من ألموجي وكلاهما ينشدان الشرف وغنت للابن ودي وهو الفلاح 0 الأهم في نظري أنها ( جعلت من الفن أدب )
عكس من جاء وقتها وبعدها وحاولن وفشلن لان التيار جرفهن تحياتي وشرفت بمداخلتك 00

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:06 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir