يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > ساحة الثقافة الإسلامية > الساحة الإسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-24-2011, 09:37 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
أحمد بن فيصل is on a distinguished road

النظر إلى الوالدين


 

فوائد النظر إلى الوالدين


قال النبي صلى الله عليه وسلم


" ما من رجل ينظر إلى والديه نظرة رحمة إلا كتب الله له بها حجة مقبولة مبرورة "


البيهقي في شعب الإيمان " وفي رواية بلفظ "


ما من ولد بار ينظر إلى والديه نظرة رحمة إلا كتب الله له بكل نظرة حجة مبرورة " قالوا : وإن نظر كل يوم مائة مرة ؟ قال "نعم ، الله أكبر وأطيب "


قال العلماء : أكبر ، أي أعظم مما يتصور وخيره أكثر مما يحصى ويحصر "


وأطيب : أي أطهر من أن ينسب إلى قصور في قدرته ونقصان في مشيته وإرادته



وعن عائشة رضي الله عنها


" النظر في ثلاثة أشياء عبادة " النظر في وجه الأبوين، وفي المصحف ، وفي البحر " رواه أبو نعيم " وفي رواية النظر إلى الكعبة عبادة ،والنظر إلى وجه الوالدين عبادة ، والنظر في كتاب الله عبادة "


أبو داود "



احذر أن تحد النظر إلى الوالدين :


قال صلى الله عليه وسلم " ما بر أباه من حد إليه الطرف بالغضب " البيهقي ،


ومعناه أن من نظر إلى والديه نظرة غضب كان عاقا وإن لم يكن يتكلم بالغضب .


فالعقوق كما يكون بالقول والفعل يكون بمجرد النظر المشعر بالغضب والمخالفة


ولا يدخل عليهما الحزن ولو بأي سبب؛ لأن إدخال الحزن على الوالدين عقوق لهما

وقد قال الإمام علي -رضي الله عنه-: مَنْ أحزن والديه فقدعَقَّهُمَا




رضا الله في رضا الوالدين .


قال النبي صلى الله عليه وسلم" رضا الله في رضا الوالد، وسخط الله في سخط الوالد " الترمذي "



ورضا الوالدين يجعل لك بابين مفتوحين من الجنة .


قال النبي صلى الله عليه وسلم " من أصبح مطيعا لله في والديه أصبح له بابان مفتوحتان من الجنة ، وإن كان واحدا فواحد ،ومن أمسى عاصيا لله تعالى في والديه أمسى له بابان مفتوحان من النار ، وإن كان واحدا فواحد " قال رجل : وإن ظلماه ؟


قال النبي صلى الله عليه وسلم وإن ظلماه وإن ظلماه وإن ظلماه ، " الحاكم "


.


من بر والديه بره أولاده جزاء وفاقا :


قال النبي صلى الله عليه وسلم " بروا آباءكم تبركم أبناؤكم وعفوا


تعف نساؤكم " الطبراني



وقال النبي صلى الله عليه وسلم " البر لا يبلى والذنب لا ينسى والديان لا يموت فكن كما شئت فكما تدين تدان " الديلمي "


وعن ثابت البناني قال: رأيت رجلا يضرب أباه في موضع فقيل له : ما هذا فقال الأب : خلوا عنه فإني كنت أضرب أبي في هذا الموضع فابتليت بابني يضربني في هذا الموضع



بر الوالدين يطيل العمر ويوسع الرزق .:قال النبي صلى الله عليه وسلم " من سره أن يمد له في عمره ويزاد في رزقه فليبر والديه وليصل رحمه " أحمد "



إن الله يغفر للبار وإن عمل ما شاء . :عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال النبي صلى الله عليه وسلم يقال للعاق اعمل ما شئت من الطاعة فإني لا أغفر لك ، ويقال للبار اعمل ما شئت فإني أغفر لك " أبو نعيم في الحلية "



بر الوالدين أفضل من الجهاد .:


جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فاستأذن في الجهاد ، فقال " إحي والداك؟" قال : نعم . قال " ففيهما فجاهد" مسلم "



بر الوالدين من أحب الأعمال إلى الله .


عن ابن مسعود رضي الله عنه قال سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله ؟ قال " الصلاة على وقتها ، قلت ثم أي ؟ قال بر الوالدين ، قلت ثم أي ؟ قال الجهاد في سبيل الله . " متفق عليه .



قد جعل الله للوالدين منزلة عظيمة لا تعدلها منزلة، فجعل برهما والإحسان إليهما والعمل على رضاهما فرض عظيم

وذكره بعد الأمر بعبادته، فقال جلَّ شأنه:-وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًاالإسراء23
وقال تعالى: -واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئًا وبالوالدين إحسانًاالنساء: 36
وقال تعالى: -ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنًا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصيرلقمان: 14




فالمسلم يبر والديه في حياتهما، ويبرهما بعد موتهما؛


بأن يدعو لهما بالرحمة والمغفرة، وينَفِّذَ عهدهما، ويكرمَ أصدقاءهما

يحكي أن رجلا من بني سلمة جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم
فقال: يا رسول الله، هل بقي من بر أبوي شيء أبرُّهما به من بعد موتهما ؟
قال: نعم. الصلاة عليهما (الدعاء)، والاستغفار لهما، وإيفاءٌ عهودهما من بعد موتهما، وإكرام صديقهما
وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما) ابنماجه



وحثَّ الله كلَّ مسلم على الإكثار من الدعاء لوالديه في معظم الأوقات
فقال: -ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقومالحساب إبراهيم: 41
وقال: -رب اغفر لي ولوالديولمن دخل بيتي مؤمنًا وللمؤمنين والمؤمنات نوح: 28

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 02-25-2011, 07:15 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ساحات
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
محبوب is on a distinguished road


 

من بين الرسائل المجانيه التي يتم تداولها هذين اليومين

وصلتني رساله رائعه تتناسب وهذا الطرح الجميل

سأوردها كما هي :


ما دمت ترى والديك أو كلاهما أمام عينيك

فأنت محظوظ بين كل البشر

فسبيل الجنة بين يديك ورضا ربك من رضا والديك

أعطهما من البر ما يسعدهما

فقد أهدوك صحتهم في صغرك وفي شبابك

لا تضجر يوماً من طلباتهم وتذكر كم ببكائك وأنت صغير

سرقت من عينهما لذة النوم والراحه

اليوم هما بين يديك وغداً أنت بين يدي أبناءك

وبعدها بين يدي الله

إن لم يكن البر لهما فلمن يكون ؟

إن لم ترخص أحلاك ومالك ووقتك لأجلهما

فلأجل من ترخص ؟

استسمح منهما وبرهما

ولكي تعرف قيمة والديك اسأل من فقد والديه

واعلم .. كما تدين تدان

أما من فقد والديه أو أحدهما

فلا تدع يوماً يمر عليك دون الدعاء لهما

واجعل في كل سجده دعوة رحمة لهما

والله الله في التصدق عنهما

معذرة على الإطاله

فلا يوجد أغلى منهما





وفقني الله وإياكم لبر والدينا

حفظ الله الأحياء منهم

ورحم الله الأموات

وغفر لهم



جزاك الله كل خير

وأجرى الخير على يديك

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 02-25-2011, 07:58 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road


 

بر الوالدين .. مفتاح السعادة في الدارين

أحمد بن فيصل


وجعل ما تقدمه في ميزان حسناتك

دمت بخير

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 02-25-2011, 10:47 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية عبدالعزيز بن شويل
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 19
عبدالعزيز بن شويل is on a distinguished road


 






أبو سهيل

بر الوالدين هو الإحسان إليهما، وطاعتهما، وفعل الخيرات لهما،

وقد جعل الله للوالدين منزلة عظيمة لا تعدلها منزلة،

فجعل برهما والإحسان إليهما والعمل على رضاهما فرض عظيم،

وذكره بعد الأمر بعبادته، فقال جلَّ شأنه:

{وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا}

[الإسراء: 23].



تنبيه:
هناك ملاحظات على بعض الأحاديث أوردها الشيخ عبدالرحمن السحيم




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة

قال النبي صلى الله عليه وسلم


" ما من رجل ينظر إلى والديه نظرة رحمة إلا كتب الله له بها حجة مقبولة مبرورة "


البيهقي في شعب الإيمان " وفي رواية بلفظ "

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني -

المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 5180 خلاصة الدرجة: ضعيف







اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة

ما من ولد بار ينظر إلى والديه نظرة رحمة إلا كتب الله له بكل نظرة حجة مبرورة " قالوا : وإن نظر كل يوم مائة مرة ؟ قال "نعم ، الله أكبر وأطيب "

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني -

المصدر: السلسلة الضعيفة - الصفحة أو الرقم: 6273 خلاصة الدرجة: موضوع








اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة
وعن عائشة رضي الله عنها


" النظر في ثلاثة أشياء عبادة " النظر في وجه الأبوين، وفي المصحف ، وفي البحر " رواه أبو نعيم " وفي رواية النظر إلى الكعبة عبادة ،والنظر إلى وجه الوالدين عبادة ، والنظر في كتاب الله عبادة "

أبو داود "


غير مذكور بنفس اللفظ


خمس من العبادة : قلة الطعام عبادة ، و القعود في المساجد عبادة ،

و النظر في المصحف من غير قراءة عبادة ، و النظر في وجه العالم عبادة ،

و أظنه قال : و النظر في وجه الوالدين عبادة


الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الضعيفة -

الصفحة أو الرقم: 1710 خلاصة الدرجة: ضعيف جداً





اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة
قال صلى الله عليه وسلم " ما بر أباه من حد إليه الطرف بالغضب " البيهقي ،


غير مذكور بنفس اللفظ


ما بر أباه من شد إليه الطرف بالغضب


الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع -

الصفحة أو الرقم: 5036 خلاصة الدرجة: ضعيف جداً









اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة
قال النبي صلى الله عليه وسلم " من أصبح مطيعا لله في والديه أصبح له بابان مفتوحتان من الجنة ، وإن كان واحدا فواحد ،ومن أمسى عاصيا لله تعالى في والديه أمسى له بابان مفتوحان من النار ، وإن كان واحدا فواحد " قال رجل : وإن ظلماه ؟


قال النبي صلى الله عليه وسلم وإن ظلماه وإن ظلماه وإن ظلماه ، " الحاكم "


.

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني - المصدر: مشكاة المصابيح -

الصفحة أو الرقم: 4871خلاصة الدرجة: [فيه] أبان بن أبي عياش، وهو ضعيف جداً







اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة

وقال النبي صلى الله عليه وسلم " البر لا يبلى والذنب لا ينسى والديان لا يموت فكن كما شئت فكما تدين تدان " الديلمي "


الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: العجلوني -

المصدر: كشف الخفاء - الصفحة أو الرقم: 2/165 خلاصة الدرجة: في سنده ضعيف








اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد بن فيصل مشاهدة المشاركة

إن الله يغفر للبار وإن عمل ما شاء . :عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال النبي صلى الله عليه وسلم يقال للعاق اعمل ما شئت من الطاعة فإني لا أغفر لك ، ويقال للبار اعمل ما شئت فإني أغفر لك " أبو نعيم في الحلية "

غير موجود في موقع درر سنية


قرات في موقع آخر: لا أصل له مطلقا







...........

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 02-26-2011, 07:34 AM   رقم المشاركة : 5

 

اللهم صلِ على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الله يعطيك العافيه اخ احمد

وجزاك الله خير اخ عبدالعزيز على التوضيح والتصحيح

مشاركه بسيطه مني

 

 
























التوقيع


.
.

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏

   

رد مع اقتباس
قديم 02-26-2011, 01:59 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية مشرف الإسلامية
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مشرف الإسلامية is on a distinguished road


 




يُرجى الإنتباه لصحة الأحاديث عند النقل

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:38 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir