عرض مشاركة واحدة
قديم 03-25-2018, 10:29 AM   رقم المشاركة : 2

 

سليلة الوفاء

الدموع لن تجف من الحزن على توام الروح علي بن حسن فهو الاخ ورفيق الصبى والدرب أي حزن بعده ومن قبله مرارة الحزن خالدة على أخيه . سعد . كلاهما بصفات لم تكن الا فيهما . نعم يا عنوان الوفا وأقول انهما لم يموتا وهما خالدااان في قلبي أبد الدهر ومع ذلك لا نملك الا الاحتساب والصبر ونقول لا حول ولا قة الا بالله وانا اليه راجعون .

اثرتي الحزن الذي لم ولن يغيب فمسيرة عمر يدأت من عام 1373 هـ حين وعينا ونضجنا عدى فترة الطفولة اللتي عاشها هو مدللا وبقي الرجل المدلل لطيب أخلاقه وكثرة صمته وعدم شكواه
رحمه الله وأسكنه ووالديه ووالدي جنات النعيم وجمعنا بهم قي مستقر رحمته .
بارك الله فيك واصلح لك الحال والعيال وسامحك الله فدموعنا لم تجف ولن تجف على مثل الريس

 

 

   

رد مع اقتباس